موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > منبر الفقه الإسلامي > فتاوى وأسئلة أحكام النساء واللباس والزينة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 13-08-2007, 10:31 AM   #1
معلومات العضو
CHAHADA

إحصائية العضو






CHAHADA غير متواجد حالياً

الجنس: female

اسم الدولة Algeria

 

 
آخـر مواضيعي
 
0 كيف أصلي في يوم عرسي ؟؟

 

3agek13 كيف أصلي في يوم عرسي ؟؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
من المعلوم أن العروسة تتزين بالماكياج في يوم عرسها و تبقى بتلك الزينة حتى انتهاء الحفل و تلقى زوجها متزينة, كيف تحافظ على صلاتها في وقتها في يومها داك علما أنها لو توضأت و غسلت وجهها دهب ماكياجها بعد أن عملته لها الحلاقة ... أجيبوني سريعا من فضلكم فان عرسي الأيام المقبلة القريبة جدا
أجيبوني أيضا على [email protected]

شكرا و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-08-2007, 11:34 AM   #2
معلومات العضو
القصواء
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية القصواء
 

 

افتراضي

أختي العزيزة مبروك مقدما وأسأل الله أن يبارك لك في زواجك هذا بإذن الله .
أخيتي هذه المناسبة تعتبر بداية حياة جديدة بالنسبة لك طويلة وليس فترة حفلة العرس فيجب أن تضعي من أولوياتك رضا الله سبحانه وأهم شئ أدائك لصلاتك في أوقاتها فإذا أرضيت ربك أولا سينزل لك القبول في الارض بين الناس ان شاء الله تعالى .
أما مسألة المكياج عزيزتي تستطيعين وضعه بعد صلاة المغرب وتكونين على وضوء ثم تؤدين صلاة العشاء بعد وضع المكياج وطبعا لا أعتقد أن حفلة العرس ستستمر لبعد صلاة الفجر مهما كان البلد الذي أنت منه .
أسأل الله العظيم أن يرزقك الرضى والقبول بين أهل السماء ولأرض .
مبروووووووووووووووووووك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-08-2007, 12:32 PM   #3
معلومات العضو
علينا باليقين
راقية شرعية ومشرفة عامة على ساحات الرقية

افتراضي

رسالة إلى العروسين
عبدالرحمن بن علي الدوسري
دار ابن خزيمة

الحمد لله القائل: وَمِن آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزوَاجاً لِّتَسْكُنُواْ إِلَيهَا وَجَعَلَ بَينَكُم مَّوَدَّةً وَرَحُمَةً [الروم:21]، والصلاة والسلام على من كان خُلُقه القرآن، وعلى آله وصحبه إلى يوم المعاد، وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين. أما بعد:
فإن الزواج رباط مقدس وميثاق غليظ، تسوق إليه الفطر القويمة وتدعو إليه الشرائع الحكيمة وما زالت نفوس البشر تنساق فيه مع الفطرة وتجيب به داعي الحكمة فبالزواج تحصل الرحمة والمودة والسكن، وبه يُلمُّ الشعث ويجتمع القلب وتُبتغى الذرية ففضائل الزواج متعددة وبركاته متنوعة.
أخي المسلم - أختي المسلمة: الزواج حرث للنسل وسكن للنفس ومتاع للحياة وطمأنينة للقلب وإحصان للجوارح فكما أنه نعمة وراحة وسنة فهو أيضاً ستر وصيانة وسبب لحصول الذرية الصالحة التي تنفع الإنسان في الحياة وبعد الممات.. والزواج ضرورة ملحة، لا يسع الإنسان الاستغناء عنه إذ أنه نصف الدين، فقد قال رسول الله : ** إذا تزوج العبد فقد استكمل نصف دينه، فليتق الله في النصف الباقي ** [رواه أحمد].
وقد حثَّ الإسلام على الزواج ورغَّب فيه في أكثر من موضع في الكتاب والسنة، وما ذلك إلا لمكانة الزواج في الإسلام، فله فوائده الكثيرة للفرد والمجتمع.. إليك - أخي المسلم - بعضاً من فوائده باختصار:
1 - والزواج سكن للمؤمن: وَمِن آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزوَاجاً لِّتَسْكُنُواْ إِلَيهَا وَجَعَلَ بَينَكُم مَّوَدَّةً وَرَحُمَةً [الروم:21]، ففي هذه الآية إشارة إلى معنى الطمأنينة والأمان، وذلك لا يكون إلا في السكن إلى الزوج، وعلاقة الرجل بالمرأة عن طريق الزواج تهدف إلى السكينة والطمأنينة النفسية، ولا تأتي السكينة والطمأنينة إلا بالمودة والرحمة، والمودة والرحمة في حد ذاتها نعمة من الله لا تساويها نعمة.
2 - والزواج متعة الحياة: قال رسول الله : ** الدنيا متاع، وخير متاعها المرأة الصالحة ** [رواه مسلم].
3 - والزواج عصمة من الفساد والفتنة: قال رسول الله : ** إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخُلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض ** [رواه الترمذي].
4 - والزواج من أهم أسس السعادة: قال رسول الله : ** أربع من سعادة المرء: المرأة الصالحة، والمسكن الوسيع، والجار الصالح، والمركب الهنيء ** [رواه ابن حبان:1232].
5 - والزواج خير كنوز الدنيا: قال رسول الله : ** خير ما يكنزه الرجل المرأة الصالحة إذا نظر إليها سرته، وإذا أمرها أطاعته، وإذا غاب عنها حفظته ** [رواه أحمد].
6 - والزواج من خير خيرات الدنيا والآخرة: قال رسول الله : ** أربع من خير خيرات الدنيا والآخرة: لسان ذاكر، وقلب شاكر، وبدن على البلاء صابر، وزوجة صالحة لا تبغيه خوفاً في نفسها ولا ماله، صالحة تعين أحدكم على دينه ** [رواه الطبراني].
7 - والزواج أساس الرضى والحياة الطيبة: قال أحد السلف: ( وجدتُ أسعد النَّاس في الدنيا وأقرّهم عيناً وأطيبهم عيشاً، أبقاهم سروراً وأرضاهم بالاً وأثبتهم شباباً من رزقه الله زوجة مسلمة أمينة عفيفة، حسنة لطيفة، نظيفة مطيعة، إن ائتمنها زوجها وجدها أمينة، وإن قتَّر عليها وجدها قانعة، وإن غاب عنها كانت له حافظة، وقد ستر حلمها جهلها، وزين دينها عقلها، فزوجها ناعم وجارها سالم ).
8 - وللزواج فوائد بعد الموت: قال رسول الله : ** إذا مات ابن آدم انقطع عمله من ثلاث: صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ** [رواه البخاري ومسلم]، ولا يأتي الولد إلا بالزواج فالولد إحدى ثمار وفوائد الزواج.
أخي المسلم أختي المسلمة: إن علينا أن نقوم لله تعالى بشكر هذه النعمة الجليلة ( النكاح )، وألا نتخذ منها وسيلة إلى الوقوع فيما حرَّم الله، فإن ذلك ضد الشكر المطلوب منَّا، وإنه مما يحز بالنفوس ويدمي القلوب، ويفطر الأكباد، ويشغل الخواطر، ويؤنب الضمائر ما أحيطت به نعمة النكاح من أمور ربما صيرتها إلى نقمة وحولتها إلى كارثة بدأً بالخروج إلى الفرح وانتهاءً إلى العودة منه..
وإنَّني أنبه على أمور يتخذها بعض النَّاس ليلة الزواج وهي مخالفة للشرع منافية للشكر فمن ذلك:
أولاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح جلوس الزوج مع الزوجة على منصة أمام النساء.
يقول سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله: ( من الأمور المنكرة التي استحدثها الناس في هذا الزمان وضع منصة للعروس بين النساء يجلس إليها زوجها بحضرة النساء السافرات المتبرجات، وربما حضر معه غيره من أقاربه وأقاربها من الرجال، ولا يخفى على ذوي الفطرة السليمة والغيرة الدينية ما في هذا العمل من الفساد الكبير وتمكن الرجال الأجانب من مشاهدة النساء الفاتنات المتبرجات وما يترتب على ذلك من العواقب الوخيمة فالواجب منع ذلك والقضاء عليه حسماً لأسباب الفتنة وصيانة للمجتمعات النسائية مما يخالف الشرع المطهر وإني أنصح جميع إخواني المسلمين بأن يتقوا الله ويلتزموا شرعه في كل شيء وأن يحذروا كل ما حرم الله عليهم وأن يبتعدوا عن أسباب الشر والفساد في الأعراس وغيرها التماساً لرضى الله سبحانه وتعالى وتجنباً لأسباب سخطه وعقابه. [كتاب الدعوة: فتاوى سماحة الشيخ ابن باز].
ثانياً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح ذهاب المرأة إلى الكوافيرات لتزيل شعر جسمها حتى وصل الحال ببعضهن أن جعلت هؤلاء الكوافيرات ينظرن إلى أماكن في جسمها لا يحل لأحد أن ينظر إليها سوى زوجها.
ثالثاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح الإصرار على أن يكون في حفلات الزواج آلات اللهو والطرب وإحضار المطربين والمطربات أو بعض النساء المتخصصات في الضرب على الطبول والدفوف واللاتي يقمن بالغناء بصوت يسمعه الرجال والممتلىء بالكلمات الفاحشة أحياناً، وأغاني المغنين الساقطة والرقص على أنغام الموسيقى برقصات غربية وشرقية، فيا ترى أهكذا يكون إعلان النكاح؟!
إن إعلان النكاح الذي أباحه الله تعالى ليس كما تصوره الكثير، بل هو كما اشتمل على الستر والعفاف من الغناء ما كان نزيهاً وخلا من الألفاظ الفاحشة والعبارات الساقطة، وآلات اللهو الباطلة، مع ضرب الدف المشروع الذي يكون مفتوحاً من جهة واحدة وكان في محيط النساء فقط، بحيث لا يسمع الرجال.
وأما بالنسبة لرقص النساء أمام النساء فقد أفتى العلماء الأجلاء فيه فقال العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله: ( الرقص مكروه في الأصل، ولكن إذا كان على الطريقة الغربية أو كان تقليداً للكافرات صار حراماً لقول النبي : ** من تشبه بقوم فهو منهم **، مع أنه أحياناً تحصل به الفتنة، قد تكون الراقصة امرأة رشيقة جميلة شابة فتفتن النساء، فحتى إن كانت في وسط النساء حصل من النساء أفعال تدل على أنهن افتتن بها، وما كان سبباً للفتنة فإنه منهي عنه ) [لقاء الباب المفتوح:41].
رابعاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح استعمال التصوير، فكم من المصائب حصلت من جرَّاء هذا التصوير الذي يقع في أيدي أناس من سقط المتاع ثم لك أن تتصور ماذا سيفعل هذا الساقط في هذه الأفلام علماً بأن المرأة في الأعراس تكون في أبها حلَّة، وأجمل زينة، فمن يرضى أن يرى الرجال الأجانب محارمه؟! فكم خرجت من صور وتداولت من أفلام تحمل صور نساء لم يعرف عنهن إلا الستر والعفاف وذلك من جرَّاء التساهل والتهاون من قبل العقلاء بأمر التصوير.
خامساً: ومن منكرات الأفراح التأخر إلى ساعات متأخرة من الليل، الأمر الذي يترتب عليه ترك صلاة الفجر أو تأخيرها عن وقتها المحدد شرعاً وقد نزل القرآن الكريم متوعداً ومتهدداً أولئك بنبرة حادة ولغة جادة لا يفهمها إلا العقلاء فقط: فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ (4) الَّذِينَ هُمْ عَن صَلاتِهِمْ سَاهُونَ [الماعون:5،4].
قال مسروق رحمه الله: ( أي: لا يفعلون الصلاة في وقتها المشروع )، إن تأخير الصلاة خطأ فادح، وجناة مخزية بكل المعايير، لا ينفع معها ندم ولا اعتذار عند الوقوف بين الواحد القهار.
سادساً: ومن منكرات الأفراح ما يحدث عند خروج النساء وانصرافهن، فترى ما يتفطر له الأكباد، وترتعد له الفرائص، تخرج المرأة وهي حاسرة ذراعها، مبدية لعينيها أو لابسة لحجابها الشفاف أو تخرج بتلك العباء المطرزة أو المزركشة وقد وضعت تلك العباءة على كتفها ورائحة العطر تفوح بين جنبيها وذلك أمام مرأى ومسمع من الرجال الذين ينتظرون نسائهم عند بوابة القصر.
أخي الزوج الكريم: عند وصول زوجتك إليك في أول ليلة فضع يدك على مقدمة رأسها وقل: ( اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلتها عليه، وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها عليه ) وابدأ يومك معها بصلاة ركعتين تصلي خلفك حتى تطمئن نفسها واجلس معها وتسامر بكلمات تهدأ من روعها.
أيها الزوجان الكريمان: وفي نهاية المطاف أقول لكما كما علَّمنا الحبيب : ** بارك الله لكما، وبارك عليكما، وجمع بينكما في خير **.
وختاماً: أسأل الله أن يجعله زواجاً إسلامياً سعيداً مباركاً، وحياة زوجية هنيئة، وذرية مؤمنة مسلمة صالحة معطاة، وبداية لإنشاء بيت مسلم يؤسس على طاعة الله عزَّ وجلَّ وحب رسوله الكريم وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-08-2007, 01:04 PM   #4
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا أختنا الفاضلة chahada وألف مبروك وتمنياتنا لك بحياة سعيدة مليئة بطاعة الله وذكره ...


هذه بعض الفتاوى أختى لعلك تنتفعين بها ... ووفقك الله لما يحب ويرضى ..

تم تعديل الاجابة بنقل فتوى الشيخ عبد الرحمن السحيم فى المشاركة رقم 14

التعديل الأخير تم بواسطة ( أم عبد الرحمن ) ; 07-05-2009 الساعة 04:39 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 31-08-2007, 12:19 PM   #5
معلومات العضو
الوحـ^ــ^شة

I15

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة الخضراء
  
هذه بعض الفتاوى أختى لعلك تنتفعين بها ... ووفقك الله لما يحب ويرضى ..

السؤال

ساذهب للكوافير ليلة عرسى فى الظهر لانتهى بعد العشاء فهل يجوز لى الصلاة في ذلك اليوم وانا جالسة حتى لا يتاثر ثوب الزفاف وهل يجوز لى جمع الظهر مع العصر والمغرب مع العشاء تقديما مخافة ان يلهونى شىء عن الصلاة


الاجابة

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد..
الأخت الفاضلة: نسأل الله تعالى أن يبارك وأن يبارك عليك وأن يجمع بينكما في خير ..
أما بالنسبة لما ورد في رسالتك فالقيام ركن في صلاة الفريضة لمن قدر عليه ومن ترك القيام مع القدرة عليه من غير عذر معتبر شرعا بطلت صلاته، ولا يجوز ترك القيام إلا لمن عجز عنه.
والتزين للعرس ليس مسوغا شرعيا يبيح لك الصلاة من جلوس، ولا خير في أمر يبدأ بمعصية الله عز وجل وعليك أن تكوني أحرص الناس على قربك من الله عز وجل واجعلي عرسك كله طاعة وعبادة لله عز وجل ولا تستجلي سخط الله وغضبه وأنت مقبلة على أجمل لحظات حياتك ألا وهو يوم عرسك.
أما عن جمع صلاة المغرب والعشاء بسبب انشغالك بحفل الزفاف فإذا كان يتعذر عليك أن تؤدي المغرب في وقته والعشاء في وقته فلا حرج عليك أن تقدمي صلاة العشاء وتصليها مع المغرب قبل خروجك لحفل العرس أو تؤخري صلاة المغرب وتصليها مع العشاء بعد ذهابك إلى بيت الزوجية.
ونذكرك أيتها الأخت الفاضلة أن السعادة الحقيقية موطنها القلب والقلوب بيد الله عز وجل فمن أراد أن يذوق حلاوة السعادة فلن تكون إلا في قرب العبد من ربه أما الغفلة عن الله فلن تجلب على العبد إلا النكد والشقاء وصدق الله العظيم "ألا بذكر الله تطمئن القلوب" وفي سورة طه قال تعالى "ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا" والمراد بالإعراض عن الذكر الذي يجلب الضنك والشقاء على العبد ليس المقصود به ذكر اللسان فحسب بل المقصود به الإعراض عن أوامر الله ونواهيه.
نسأل الله تعالى أن يجعلك زوجا صالحة وأما صالحة، وأن يبارك لك في زوجك وأن يرزقكما الذرية الصالحة.
والله أعلم.




نص السؤال

السلام عليكم هل يجوز للعروس أن تتوضأ وتصلى المغرب مع العشاء جمعا في وقت المغرب وهل يكون قصر . وذلك لمشكلة ماكياجها وتزينها لزوجها في أول ليلة مع العلم أنها ترتدي الحجاب الشرعي وتغطى وجهها أفيدونا وجزاكم الله خيرا


نص الفتوى

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
يجوز لها أن تصلي جمعاً المغرب والعشاء ، أما قصراً فلا . والله أعلم

لا تنسونا من دعوة خالصة بظهر الغيب




والشكر موضول لأخواتنا الفاضلات : القصواء وعلينا باليقين

بارك الله فى الجميع وجزاكم الله خيرا

أختي الجنة الخظراء جزاك الله خير

ولكن مالذي تنقلينه
أختي من المستحيل جواز جمع الصلاة لسبب تافهه كوضع المكياج
فليذهب المكياج للجحيم ولكن الصلاة ولكن الصلاه الصلاه
تستطيع أن تضع المكياج بعد الوضوء وتفعل ما يحلو لها
بإختصار الصلاة لايجوز جمعها مهما كان السبب جمعها من دون عذر شرعي
كمرض أو ما شابه

الا هل بلغت اللهم فاشهد

والسلام عليكم
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 20-12-2007, 08:17 PM   #6
معلومات العضو
شيماء 10

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علينا باليقين
   رسالة إلى العروسين
عبدالرحمن بن علي الدوسري
دار ابن خزيمة

الحمد لله القائل: وَمِن آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزوَاجاً لِّتَسْكُنُواْ إِلَيهَا وَجَعَلَ بَينَكُم مَّوَدَّةً وَرَحُمَةً [الروم:21]، والصلاة والسلام على من كان خُلُقه القرآن، وعلى آله وصحبه إلى يوم المعاد، وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين. أما بعد:
فإن الزواج رباط مقدس وميثاق غليظ، تسوق إليه الفطر القويمة وتدعو إليه الشرائع الحكيمة وما زالت نفوس البشر تنساق فيه مع الفطرة وتجيب به داعي الحكمة فبالزواج تحصل الرحمة والمودة والسكن، وبه يُلمُّ الشعث ويجتمع القلب وتُبتغى الذرية ففضائل الزواج متعددة وبركاته متنوعة.
أخي المسلم - أختي المسلمة: الزواج حرث للنسل وسكن للنفس ومتاع للحياة وطمأنينة للقلب وإحصان للجوارح فكما أنه نعمة وراحة وسنة فهو أيضاً ستر وصيانة وسبب لحصول الذرية الصالحة التي تنفع الإنسان في الحياة وبعد الممات.. والزواج ضرورة ملحة، لا يسع الإنسان الاستغناء عنه إذ أنه نصف الدين، فقد قال رسول الله : ** إذا تزوج العبد فقد استكمل نصف دينه، فليتق الله في النصف الباقي ** [رواه أحمد].
وقد حثَّ الإسلام على الزواج ورغَّب فيه في أكثر من موضع في الكتاب والسنة، وما ذلك إلا لمكانة الزواج في الإسلام، فله فوائده الكثيرة للفرد والمجتمع.. إليك - أخي المسلم - بعضاً من فوائده باختصار:
1 - والزواج سكن للمؤمن: وَمِن آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزوَاجاً لِّتَسْكُنُواْ إِلَيهَا وَجَعَلَ بَينَكُم مَّوَدَّةً وَرَحُمَةً [الروم:21]، ففي هذه الآية إشارة إلى معنى الطمأنينة والأمان، وذلك لا يكون إلا في السكن إلى الزوج، وعلاقة الرجل بالمرأة عن طريق الزواج تهدف إلى السكينة والطمأنينة النفسية، ولا تأتي السكينة والطمأنينة إلا بالمودة والرحمة، والمودة والرحمة في حد ذاتها نعمة من الله لا تساويها نعمة.
2 - والزواج متعة الحياة: قال رسول الله : ** الدنيا متاع، وخير متاعها المرأة الصالحة ** [رواه مسلم].
3 - والزواج عصمة من الفساد والفتنة: قال رسول الله : ** إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخُلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض ** [رواه الترمذي].
4 - والزواج من أهم أسس السعادة: قال رسول الله : ** أربع من سعادة المرء: المرأة الصالحة، والمسكن الوسيع، والجار الصالح، والمركب الهنيء ** [رواه ابن حبان:1232].
5 - والزواج خير كنوز الدنيا: قال رسول الله : ** خير ما يكنزه الرجل المرأة الصالحة إذا نظر إليها سرته، وإذا أمرها أطاعته، وإذا غاب عنها حفظته ** [رواه أحمد].
6 - والزواج من خير خيرات الدنيا والآخرة: قال رسول الله : ** أربع من خير خيرات الدنيا والآخرة: لسان ذاكر، وقلب شاكر، وبدن على البلاء صابر، وزوجة صالحة لا تبغيه خوفاً في نفسها ولا ماله، صالحة تعين أحدكم على دينه ** [رواه الطبراني].
7 - والزواج أساس الرضى والحياة الطيبة: قال أحد السلف: ( وجدتُ أسعد النَّاس في الدنيا وأقرّهم عيناً وأطيبهم عيشاً، أبقاهم سروراً وأرضاهم بالاً وأثبتهم شباباً من رزقه الله زوجة مسلمة أمينة عفيفة، حسنة لطيفة، نظيفة مطيعة، إن ائتمنها زوجها وجدها أمينة، وإن قتَّر عليها وجدها قانعة، وإن غاب عنها كانت له حافظة، وقد ستر حلمها جهلها، وزين دينها عقلها، فزوجها ناعم وجارها سالم ).
8 - وللزواج فوائد بعد الموت: قال رسول الله : ** إذا مات ابن آدم انقطع عمله من ثلاث: صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ** [رواه البخاري ومسلم]، ولا يأتي الولد إلا بالزواج فالولد إحدى ثمار وفوائد الزواج.
أخي المسلم أختي المسلمة: إن علينا أن نقوم لله تعالى بشكر هذه النعمة الجليلة ( النكاح )، وألا نتخذ منها وسيلة إلى الوقوع فيما حرَّم الله، فإن ذلك ضد الشكر المطلوب منَّا، وإنه مما يحز بالنفوس ويدمي القلوب، ويفطر الأكباد، ويشغل الخواطر، ويؤنب الضمائر ما أحيطت به نعمة النكاح من أمور ربما صيرتها إلى نقمة وحولتها إلى كارثة بدأً بالخروج إلى الفرح وانتهاءً إلى العودة منه..
وإنَّني أنبه على أمور يتخذها بعض النَّاس ليلة الزواج وهي مخالفة للشرع منافية للشكر فمن ذلك:
أولاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح جلوس الزوج مع الزوجة على منصة أمام النساء.
يقول سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله: ( من الأمور المنكرة التي استحدثها الناس في هذا الزمان وضع منصة للعروس بين النساء يجلس إليها زوجها بحضرة النساء السافرات المتبرجات، وربما حضر معه غيره من أقاربه وأقاربها من الرجال، ولا يخفى على ذوي الفطرة السليمة والغيرة الدينية ما في هذا العمل من الفساد الكبير وتمكن الرجال الأجانب من مشاهدة النساء الفاتنات المتبرجات وما يترتب على ذلك من العواقب الوخيمة فالواجب منع ذلك والقضاء عليه حسماً لأسباب الفتنة وصيانة للمجتمعات النسائية مما يخالف الشرع المطهر وإني أنصح جميع إخواني المسلمين بأن يتقوا الله ويلتزموا شرعه في كل شيء وأن يحذروا كل ما حرم الله عليهم وأن يبتعدوا عن أسباب الشر والفساد في الأعراس وغيرها التماساً لرضى الله سبحانه وتعالى وتجنباً لأسباب سخطه وعقابه. [كتاب الدعوة: فتاوى سماحة الشيخ ابن باز].
ثانياً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح ذهاب المرأة إلى الكوافيرات لتزيل شعر جسمها حتى وصل الحال ببعضهن أن جعلت هؤلاء الكوافيرات ينظرن إلى أماكن في جسمها لا يحل لأحد أن ينظر إليها سوى زوجها.
ثالثاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح الإصرار على أن يكون في حفلات الزواج آلات اللهو والطرب وإحضار المطربين والمطربات أو بعض النساء المتخصصات في الضرب على الطبول والدفوف واللاتي يقمن بالغناء بصوت يسمعه الرجال والممتلىء بالكلمات الفاحشة أحياناً، وأغاني المغنين الساقطة والرقص على أنغام الموسيقى برقصات غربية وشرقية، فيا ترى أهكذا يكون إعلان النكاح؟!
إن إعلان النكاح الذي أباحه الله تعالى ليس كما تصوره الكثير، بل هو كما اشتمل على الستر والعفاف من الغناء ما كان نزيهاً وخلا من الألفاظ الفاحشة والعبارات الساقطة، وآلات اللهو الباطلة، مع ضرب الدف المشروع الذي يكون مفتوحاً من جهة واحدة وكان في محيط النساء فقط، بحيث لا يسمع الرجال.
وأما بالنسبة لرقص النساء أمام النساء فقد أفتى العلماء الأجلاء فيه فقال العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله: ( الرقص مكروه في الأصل، ولكن إذا كان على الطريقة الغربية أو كان تقليداً للكافرات صار حراماً لقول النبي : ** من تشبه بقوم فهو منهم **، مع أنه أحياناً تحصل به الفتنة، قد تكون الراقصة امرأة رشيقة جميلة شابة فتفتن النساء، فحتى إن كانت في وسط النساء حصل من النساء أفعال تدل على أنهن افتتن بها، وما كان سبباً للفتنة فإنه منهي عنه ) [لقاء الباب المفتوح:41].
رابعاً: من المنكرات التي تحدث في الأفراح استعمال التصوير، فكم من المصائب حصلت من جرَّاء هذا التصوير الذي يقع في أيدي أناس من سقط المتاع ثم لك أن تتصور ماذا سيفعل هذا الساقط في هذه الأفلام علماً بأن المرأة في الأعراس تكون في أبها حلَّة، وأجمل زينة، فمن يرضى أن يرى الرجال الأجانب محارمه؟! فكم خرجت من صور وتداولت من أفلام تحمل صور نساء لم يعرف عنهن إلا الستر والعفاف وذلك من جرَّاء التساهل والتهاون من قبل العقلاء بأمر التصوير.
خامساً: ومن منكرات الأفراح التأخر إلى ساعات متأخرة من الليل، الأمر الذي يترتب عليه ترك صلاة الفجر أو تأخيرها عن وقتها المحدد شرعاً وقد نزل القرآن الكريم متوعداً ومتهدداً أولئك بنبرة حادة ولغة جادة لا يفهمها إلا العقلاء فقط: فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ (4) الَّذِينَ هُمْ عَن صَلاتِهِمْ سَاهُونَ [الماعون:5،4].
قال مسروق رحمه الله: ( أي: لا يفعلون الصلاة في وقتها المشروع )، إن تأخير الصلاة خطأ فادح، وجناة مخزية بكل المعايير، لا ينفع معها ندم ولا اعتذار عند الوقوف بين الواحد القهار.
سادساً: ومن منكرات الأفراح ما يحدث عند خروج النساء وانصرافهن، فترى ما يتفطر له الأكباد، وترتعد له الفرائص، تخرج المرأة وهي حاسرة ذراعها، مبدية لعينيها أو لابسة لحجابها الشفاف أو تخرج بتلك العباء المطرزة أو المزركشة وقد وضعت تلك العباءة على كتفها ورائحة العطر تفوح بين جنبيها وذلك أمام مرأى ومسمع من الرجال الذين ينتظرون نسائهم عند بوابة القصر.
أخي الزوج الكريم: عند وصول زوجتك إليك في أول ليلة فضع يدك على مقدمة رأسها وقل: ( اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلتها عليه، وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها عليه ) وابدأ يومك معها بصلاة ركعتين تصلي خلفك حتى تطمئن نفسها واجلس معها وتسامر بكلمات تهدأ من روعها.
أيها الزوجان الكريمان: وفي نهاية المطاف أقول لكما كما علَّمنا الحبيب : ** بارك الله لكما، وبارك عليكما، وجمع بينكما في خير **.
وختاماً: أسأل الله أن يجعله زواجاً إسلامياً سعيداً مباركاً، وحياة زوجية هنيئة، وذرية مؤمنة مسلمة صالحة معطاة، وبداية لإنشاء بيت مسلم يؤسس على طاعة الله عزَّ وجلَّ وحب رسوله الكريم وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وجزاك الله ألف خير فإني أحبك في الله ياأختي علينا باليقين
اسأل الله ان يهدى كل من مقبل على الزواج ، فحفلة الزواج في هذا العصر بدأت كأنها تنافس او تباهي بين الناس والله المستعان
واسأل الله ان يزيدك علما في الدين ، فحقيقة تعجبني ردودك والله يعينك
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-12-2007, 12:38 PM   #7
معلومات العضو
علينا باليقين
راقية شرعية ومشرفة عامة على ساحات الرقية

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيماء 10
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وجزاك الله ألف خير فإني أحبك في الله ياأختي علينا باليقين
اسأل الله ان يهدى كل من مقبل على الزواج ، فحفلة الزواج في هذا العصر بدأت كأنها تنافس او تباهي بين الناس والله المستعان
واسأل الله ان يزيدك علما في الدين ، فحقيقة تعجبني ردودك والله يعينك


[align=center]وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أهلاً بك أختنا في الله شيماء 10

أحبك الله الذي أحببتني فيه أخية

اللهم آآآآآآمين

أختاه لقد أسعدتني كلماتك بحق وأسأل الله أكون عند حسن ظنك بي

جعلك الله من الدعاة في سبيله وجزاك جنان الخلد

أختك في الله أم محمد أمين
[/align]
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-09-2008, 04:21 AM   #10
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوحـ^ــ^شة
   أختي الجنة الخظراء جزاك الله خير

ولكن مالذي تنقلينه
أختي من المستحيل جواز جمع الصلاة لسبب تافهه كوضع المكياج
فليذهب المكياج للجحيم ولكن الصلاة ولكن الصلاه الصلاه
تستطيع أن تضع المكياج بعد الوضوء وتفعل ما يحلو لها
بإختصار الصلاة لايجوز جمعها مهما كان السبب جمعها من دون عذر شرعي
كمرض أو ما شابه

الا هل بلغت اللهم فاشهد

والسلام عليكم


فتوى بعنوان تيمم العروس ليلة الزفاف
نص السؤال : هل يجوز للعروس ليلة عرسها أن تتيمم في وجود الماء. لأنها تكون في كامل زينتها والماء يفسد تلك الزينة؟
المفتي : لجنة تحرير الفتوى بموقع الإسلام على الإنترنت(إسلام أون لاين.نت).
نص الإجابة
بسم الله ،والحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ،وبعد:
أباح الإسلام الزينة للزوجة ،ليس في ليلة زفافها فحسب ،بل على الدوام ،مادام لزوجها ، لأن من الحقوق المشتركة بين الزوجين أن يتزين كل منهما للآخر، وإن كانت زينة ليلة الزفاف قد أخذت شكلا مميزا كما هو واقع الناس وأعرافهم ،فإن هذا لا يبيح للمرأة تغيير الأحكام الشرعية ، وخاصة أنه ليس في التزام الأحكام الشرعية مشقة ولا مضرة عليها في ذلك .
فلا يجوز للمرأة أن تتيمم حتى لا تتغير زينتها ،ولكن لها أن تصلي قبل وضع الزينة ،أو تكون متوضئة قبلها ،وتصلي بعد وضعها ،وقد أباح الحنابلة جمع الصلاة في مثل هذه الظروف ،فلها أن تصلي المغرب والعشاء ، إما جمع تقديم أو تأخير.
كما يرى بعض الفقهاء جواز جمع الصلاة في غير مطر ولا سفر ،إن لم يكن على نوع من الدوام ، بل لما قد يطرأ من الظروف التي قد تلجئ الإنسان إلى الجمع ،ويمكن إدخال حالة العرس في تلك الظروف ،ولما يكون في ذلك من التيسير على الزوجة ،وهذا مأخوذ من روح الإسلام في التيسير على عباده ، وهذا ما نص عليه القرآن الكريم في أكثر من آية ، من ذلك قوله :"يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ".

وقال الإمام ابن القيم ( الشريعة بناؤها وأساسها على الحكم ومصالح العباد في المعاش والمعاد وهي عدل كلها ورحمة كلها ومصالح كلها وحكمة كلها .).

ويقول الدكتور القرضاوي في جمع الصلاة لضرورة :
أجاز فقهاء الحنابلة للمسلم وللمسلمة الجمع بين الظهر والعصر، أو بين المغرب والعشاء في بعض الأحيان لعذر من الأعذار . وهذا تيسير كبير، فقد ورد أن سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم جمع في غير سفر ولا مطر، فسئل في ذلك ابن عباس فقيل له: ما أراد بذلك؟ فقال: أراد ألا يحرج أمته .. والحديث في صحيح مسلم.
فإذا كان هناك حرج في بعض الأحيان من صلاة كل فرض في وقته، فيمكن الجمع، على ألا يتخذ الإنسان ذلك ديدنًا وعادة، كل يومين أو ثلاثة .. وكلما أراد الخروج إلى مناسبة من المناسبات الكثيرة المتقاربة في الزمن.
إنما جواز ذلك في حالات الندرة، وعلى قلة، لرفع الحرج والمشقة التي يواجهها الإنسان.انتهى

وفي حادثة السؤال يقول الدكتور وهبة الزحيلي أستاذ الشريعة بالجامعات السورية :
لا يجوز التيمم مع وجود الماء‏،‏ والزينة لا تعد سبباً مبيحاً للتيمم‏،‏ وعليها أداء الصلاة قبل وضع الزينة‏،‏ ولها للحاجة وتقليداً للمذهب الحنبلي أن تصلي المغرب والعشاء جمع تقديم‏،‏ وتتوضأ قبل وضع الزينة.انتهى

وقد ذكر الفقهاء الحالات التي يجوز للإنسان أن يتيمم فيها ،من ذلك :
إذا لم يجد الإنسان الماء أصلا، أو وجده ولكن لا يكفيه للطهارة ، أو كان به جراحة أو مرض وخاف من الماء زيادة المرض أو تأخر الشفاء أو كان الماء شديد البرودة وغلب على ظنه حصول ضرر باستعماله وقد عجز عن تسخينه ، أو كان الماء قريبا منه وخاف من طلبه فوت الرفقة أو خاف على نفسه أو عرضه أو ماله ضرر من عدو أو حيوان مفترس مثلا، وكذلك إذا عجز عن استخراج الماء من العمق ، أو خاف تهمة له يتضرر بها عند استعمال الماء في الغسل ، كمن بات عند صديق متزوج وأصبح جنبا بالاحتلام مثلا أو كان محتاجًا إلى الماء في شرب أو طبخ أو عجن أو إزالة نجاسة ، أو خاف من استعماله خروج وقت الصلاة .‏
كما ينبغي على من يحضر حفلات العرس ألا يتغافل عن الصلاة ،لأنه ليس هناك في الإسلام وقت تلغى فيه أحكامه ،أو تعطل فيه شرائعه ، فحياة المسلم دائما طاعة لله تعالى ،سواء أكانت في عرس أم مأتم أم في غيرهما ، قال تعالى:"قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين .لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين ".
فلا ينسى الزوجان أن هذه الليلة إنما هي ليلة طاعة، وبداية بناء بيت مسلم ، فلا يبدئ بترك فريضة من فرائض الله تعالى ،ولا يتهاون فيها ولا يتكاسل . والله تعالى أعلم.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:21 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
By Media Gate - https://mediagatejo.com