موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الشعر والنثر والأدب والعلم

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 06-01-2009, 12:58 PM   #1
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

Red face الخطاب البائس !



أتردد كثيرا عادة عند الكتابة في هذه المواضيع، ولا أجيد متابعتها وبناء أفكار بخصوصها،
فلا اريد ان اخدع نفسي والآخرين انني فعلت شيئا لفلسطين بمجرد الكتابة عنها !

ولكنني أجد نفسي مضطرة إلى التوقف أمام ظاهرة " الخطاب البائس "،

الخطاب السياسي العربي البائس الذي تتعدد صوره وأشكاله عبر التاريخ العربي المثخن بالهزائم .



ماذا قدم قلمنا للجرح الإسلامي !!
سوى الشعارات والقاء التهم والوصف بالعمالة والخيانة والمؤامرة، وبالتالي الفرقة والانقسام....


في جميع الأزمات والحروب التي عاشتها الامة الإسلامية في هذا العصر ....
نجد الخطاب واحدا يتجه باتجاه واحد،
يفتش فيه الآخ العربي عن الأخ العربي كي يلقي عليه باقة من التهم .


خطاب موحد الصيغة دوما ، يهاجم الذات العربية وينعتها بالخيانة والعمالة ،
وان ماحدث هو بسبب تلك الذات المرتمية في أحضان العدو ،
تلك الذات التي قادت الأمة الى الويلات..

الخطاب الذي يرتد نحو ذاته ويهاجمها ويلقي عليها التهم تلو التهم ،
ليؤجج مشاعر الحقد والكراهية تجاه الجسد العربي .


وبدلا من أن يضع يده على الجرح ، ويعمل لتعزيز قواه ،
ووضع الحد لمسلسل خيباته المتقنة وتخاذله المستمر ،
نجده دوما في نفس الصورة ، :
يقف متناقضا ومتهما لذاته المنكسرة ...


انتقد هذه الخطابات الرنّانة ،
التي تشتد لهجتها عقب اي تصعيد في الاراضي المحتلة في كل مكان ، وتقابل بالتصفيق والهتاف والتطبيل ،
بينما يعتقد اصحابها - انهم دافعوا فيها عن شرف الامة - من الوريد الى الوريد،
ناسين ومتناسين كيف وقعت فلسطين أصلا في يد المحتل ؟
وكأنما " زعيق التخوين" قد اصبح منفسا للتعبير عن" العجز التام " الذي يحيط بنا من الماء الى الماء ..


لا بد من تعديل مسارنا ،
قبل أن نتحول كليا الى مجرد ( ظاهرة صوتية ) متمثلة ( بزعيق وتخوين واتهامات )...
إلى مسار " التثقيف الواعي" ،

لتذكير الناس بأولى القبلتين، وثالث الحرمين الشريفين، وتعريفهم بأنه أمانة في أعناقهم،
فهي اضعف الايمان بالنسبة الى بعض الشباب المسلم اليوم الذي يقف محتارا ،
يريد ان ينصر إخوانه في كل مكان، خاصة في فلسطين،
فيجد من العراقيل والسدود ما يجد،
ولا يدري ماذا يفعل أمام هذه الفتن التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم: "فتن كقطع الليل المظلم".



لا بد من نشر الايمان بأن هذه القضية لا تعتبر قضية فلسطين فقط ، بل ( جرح إسلامي دامي ). .


لا بد للوالد ... والوالدة من ان يشرحوا لأولادهم عن حيفا ... ويافا ... والقدس
خاصة ان الاعلام العربي يستحي من ذكر (هذه المناطق ) الا في مناسبات فريدة !



ولا بد من تعزيز هذه الفكرة في نفوس اطفالنا :
نحقق نصرنا وعزتنا ونحفظ شرفنا وارضنا عندما ننصر ديننا.


قبل ان تجد الشعوب الإسلامية والعربية نفسها في غياهب الاحتلال والاستعمار،
فما حدث لإخواننا اليوم ربما يحدث لنا غدا.




لنكن عمليين .. واقعيين ... مقتنعين ....
بأن (وقت الصحوة والاستفاقة ) قد فاتنا ... وحقن التخدير أتت على سنين كثيرة من عمرنا ،
فطوتها مع ارتال التراخي والتثاؤب....

أبلغ ما يمكن ان نفعله ..هو أن نربي أجيالنا على ضرورة نسيان ( حاضرنا ) والذي سيصبح ( ماضيهم )
وأن يبدأوا بخطوات أكثر رسوخا وعمقا وحكمة وصلابة .


لنكف عن ضجيج خطابات جوفاء .....ولنحاول مع اجيالنا القادمة ... !
 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 06-01-2009, 04:30 PM   #2
معلومات العضو
زهراء و الأمل
مشرفة ساحة الأخوات المسلمات والعلاقات الأسرية

افتراضي

كلام يكتب بماء الذهب
بارك الله فيك أخيتي
أحسنتي بوضع يدك على مكان الجرح و موطن الألم
ويلة تبعتها ويلات و نكسة تتبعها نكسات

حقيقة مؤلمة بل قد تكون قاتلة
و لا حول و لا قوة لنا إلا بالله
قيود من كل جهة أحكمت قبضتها علينا
في زمن الفتن فيه كقطع الليل المظلمة
و محن توالت و تتالت أصبح الحليم فيها حيران

فكوا القيود أزيلوا السدود
أزيلوا الحواجز عند الحدود
دعونا نقاتل كل اليهود
فإما نموت و إما نعود

أكثر ما يهرع له العرب هو بعض الفتاة من موائدهم
يمنوا بها على فلسطين و أهل فلسطين
و الأكثر تعاطفا منهم يكثر من تلك الفتاتات
لعله يسمن أجسادا تساق للموت و التقتيل

فكوا القيود سئمنا الضياع
فكوا القيود فلسنا جياع
و قدس الكرامة ليست متاع
و لا سلعة تشترى كي تباع

كلما جاءت نكسة استغلها أصحاب الأهواء
فذاك حضر لها خطابا رنانا لا يتجاوز المسامع
و آخر وجد فيها صيد ثمين ليبرئ ساحته
و يلقي على ساحات غيره بقنابله الموقوته

و لا تخافي يا فاديا الغالية فالكل يشجع و يشارك في المحنة
حتى المغنين و الممثلين و الراقصين على جثت الضحايا يبكون بمدامع الدناءة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-04-2009, 07:55 PM   #3
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

جزاك الله خيرا اختنا الفاضلة زهرة الأمل

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-04-2009, 08:45 PM   #4
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

هذا هو الواقع المر يا أختاه فحسبنا الله ونعم الوكيل

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-05-2009, 06:55 PM   #5
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي الفاضل

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-05-2009, 11:52 AM   #6
معلومات العضو
أم مريم.
إشراقة إشراف متجددة
 
الصورة الرمزية أم مريم.
 

 

افتراضي

هذا هو الواقع الاليم
عدنا ضعفاء بعد قوه وأذله بعد عزه ومتفريقين بعد وحده
عاد الامر غريبا كما بدأ غريبا
وتحققت فينا الخصال الخمس التى تعوذ منها رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال يا معشر المهاجرين خمس خصال إن ابتليتم بهن وأعوذ بالله ان تدركوهن ، ما ظهرت الفاحشه فى قوم حتى أعلنو بها إلا ابتلو بالطواعين والاوجاع التى لم تكن فى اسلافهم الذين مضو ،ولا منع قوم زكاه اموالهم الا منعو القطر من السماء ولولا البهائم لم يمطرو ،ولا نقص قوم المكيال الا ابتلو بالسنين وشده المؤونه وجور السلطان ومالم ينفذو عهد الله وعهد رسوله الا سلط عليهم عدوا فأخذ بعض ما فى ايديهم ومالم تعمل ائمتهم بما انزل الله الا جعل بأسهم بينهم

(صحيح رواه ابن ماجه 4019)

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-05-2009, 04:33 PM   #7
معلومات العضو
~ عدن ~
مشرفة الساحات العامة و الرقية الشرعية

افتراضي

لنكن عمليين .. واقعيين ... مقتنعين ....
بأن (وقت الصحوة والاستفاقة ) قد فاتنا ... وحقن التخدير أتت على سنين كثيرة من عمرنا ،
فطوتها مع ارتال التراخي والتثاؤب....

أبلغ ما يمكن ان نفعله ..هو أن نربي أجيالنا على ضرورة نسيان ( حاضرنا ) والذي سيصبح ( ماضيهم )
وأن يبدأوا بخطوات أكثر رسوخا وعمقا وحكمة وصلابة .


لنكف عن ضجيج خطابات جوفاء .....ولنحاول مع اجيالنا القادمة ... !




جزاكـِ الله خيرا...

جـ ع ـله في ميزان حسناتكـِ...


اللهم انصر بنا الاسلام والمسلمين...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 26-05-2009, 01:39 PM   #8
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

جزاكم الله خيرا اخواتي الفاضلات

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 10:48 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.