موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الصحة البدنية والنفسية والعلاج بالأعشاب وما يتعلق بها من أسئلة > ساحة الصحة البدنية والنفسية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 06:18 AM   #1
معلومات العضو
د.عبدالله
اشراقة ادارة متجددة

Arrow الضوء عندما يقتل !!!

مرض نادر يعاني منه 200 مريض فقط في العالم
الضوء عندما يقتل


ما إن تشرق الشمس حتى يرتسم قوس قزح على سقف غرفة والدي كاسي وتغمر بأشعتها دميتها المحببة لديها وهي الدب “تيدي” القابع في إحدى زوايا غرفتها المزينة بمرآة على شكل قرص الشمس فيما يرصع غطاء السرير عدد من الأقمار والنجوم.

بيد أن هذه الصورة الصباحية للشمس تخفي وراءها مأساة حقيقية بالنسبة للطفلة كاسي. فأشعة الشمس هي العدو اللدود لها، إذ مجرد أن تتعرض الطفلة لها، سيحترق جلدها وربما تفقد بصرها، الأمر الذي يضطر هذا الكائن البريء إلى البقاء في غرفتها خلال النهار تراقب العالم من خلال نافذة غرفة المعيشة.

لقد شاء القدر أن يحرم كاسي من متعة اللعب إلا في الأجواء المظلمة، حتى إن أضواء الفلورانسانت، هي بمثابة الخطر القاتل بعينه بالنسبة لها.

هذه هي باختصار، حال الطفلة كاسي التي تعاني من مرض الحساسية من الضوء أو ما يعرف علميا باسم “البرفيرية الخلقية المكونة للاحمرار”. وتعاني كاسي منذ ولادتها من هذا المرض الوراثي النادر الذي يجعل جسمها شديد الحساسية من الضوء. وتقول التقارير، إنه لم يتم الإبلاغ إلا عن 200 حالة حتى الآن على مستوى العالم. ويعود السبب في هذا الاضطراب إلى تراكم كميات كبيرة من مادة كيميائية تسمى “بورفيرين” في نقي العظام وكريات الدم الحمراء والأسنان.

في البداية لم يكن أحد يعلم بالمشكلة أو حتى باحتمال وجودها. وعندما ولدت الطفلة في عام ،2001 قامت الممرضة بوضعها تحت أضواء غرفة الحضانة، وكان ذلك كافيا لكشف جانب من المأساة، إذ سرعان ما بدت الطفلة الوليدة مصابة باليرقان وتبع ذلك مضاعفات عديدة، فتم تحويلها من مركز موانت نتتاني الطبي إلى مركز جينسر الطبي في دانفيل بولاية بنسلفانيا، حيث وضعت تحت أضواء خاصة لمعالجة اليرقان.

وتسبب ذلك في تفاقم الحالة بكل جوانبها، وتحولت حالتها من سيئ إلى أسوأ خلال الساعات العشر التالية، وبدت الطفلة وكأنها خرجت من حريق، حيث أصبح لون جلدها بين الأزرق والأحمر وارتفع معدل ضربات قلبها. وبدأ الأطباء يشكون بوجود عدوى فيروسية ولكن محاولاتهم لحل هذا اللغز باءت بالفشل.

وبعد نحو أسبوعين من المعاناة والحيرة، جاءت حروق الشمس بالجواب المفيد. وفي ذلك الوقت لاحظ أحد أخصائيي الأمراض الجلدية بعض الشبه بين احمرار جلد والد الطفلة كورت ناوف وبين حالة كاسي. وبعد إجراء الفحوصات شخص الطبيب إصابة الطفلة بمرض “البرفيرية الخلقية المكونة للاحمرار”.

ونقلت الطفلة إلى منزل والديها وقد بات جسمها مكسوا بالبثور القرمزية اللون التي سرعان ما جفت وتحولت إلى ندوب حمراء. لقد علم الوالدان العدو اللدود لطفلتهما، ولذلك اطمأنا نوعاً ما إلى أن طفلتهما لن تتعرض للأذى. وصار هم الوالدين هو عدم السماح لأشعة الشمس بالتسلل من بين الستائر إلى داخل الغرفة التي تتواجد فيها الطفلة.

وهكذا عاد الوالد والأم بريندا والبنت الكبرى كيلي، إلى الاعتماد على ضوء الشموع وبعض الأضواء الخفيفة التي تعمل على البطارية، مما حول عين الظهيرة إلى هزيع من الليل.

ونظرا لندرة هذا المرض لم يستطع الأطباء تزويد عائلة كاسي بالمعلومات الكافية عن هذا الاضطراب. وبعد لأيٍ، توصلت العائلة إلى عدة مصادر للمعلومات، طبيب في سان فرانسيسكو، وآخر في كونيكتيكت وباحث في بوسطن. وعلمت العائلة أن هناك علاجا محتملا يتطلب عملية زرع نقي عظام، كما اكتشفت أنها ليست العائلة الوحيدة التي تعاني من هذه المأساة.

ومن خلال طبيب كونيكتيكت، التقت عائلة كاسي مع عائلتين أخريين تعانيان من نفس المشكلة، والأهم من ذلك أنها اكتشفت أن الأضواء بقوة 40 واطاً آمنة ولا تضر الطفلة المريضة، وبالتالي لم تعد العائلة مضطرة للعيش في الكهف.

وهكذا انبعث الأمل في نفوس أفراد العائلة. وعندما لم يتم تعثر اختبارات مطابقة الأنسجة على أي متبرع مناسب من العائلة، قام الوالدان بتسجيل طفلتهما في البرنامج العالمي للتبرع بالخلايا الجذعية وخلايا نقي العظام. بيد أن المشكلة لا تنتظر، فندوب كاسي لم تنمُ مع بقية أنسجة جسمها، مما قد يؤدي إلى تشوه أطرافها وجذعها حتى إن إبهامها قد تشوهت، واقترح أحد الأطباء في فيلاديلفيا بتر إحدى الأصابع لإنقاذ الإبهام. واقترح أحد أصدقاء العائلة نقل الطفلة إلى مركز مستشفى ليهي فالي لعلاج الحروق. وهناك وافق أحد الجراحين على إجراء عملية ترميم من دون أن يضطر إلى بتر أي إصبع.

ومن وراء زجاج نافذة غرفة المعيشة المصبوغ بمادة تحجب الأشعة فوق البنفسجية شأنها كجميع الطاقات والمنافذ في البيت، تجلس كاسي تلوح إلى عامل النظافة الذي يمر من أمامها كل يوم ملوحا بيد ومرسلا لها قبلاته. وكانت تقول لنفسها إنها عندما تكبر سوف تكون إلى جانبه في الجهة الأخرى من النافذة.

ولا يزال هذا الأمر حلما بالنسبة للطفلة التي يجب أن تتوارى خلف الزجاج المضاد للأشعة فوق البنفسجية، لدرجة أنها تقفز إلى غرفة المطبخ كلما فتح الباب وتسربت أشعة شمس غير مفلترة.

وقلما حاولت كاسي أن تغامر بالخروج خلال النهار. ولم تتمكن من زيارة جدتها التي تعمل في السوبرماركت المجاور. وحتى عندما كانت تذهب لمراجعة الطبيب، كان والداها يغطيانها بالقماش من رأسها حتى أخمص قدميها ويسرعان بها إلى العربة الصغيرة التي تم تجهيزها بتقنيات تحميها من أشعة الشمس. وكان أحد التجار قد تكفل بتمويل العربة الصغيرة ذات النافذة الخلفية المصبوغة بمادة تحجب الأشعة فوق البنفسجية والتلفزيون ومشغل أشرطة الأفلام والحاجز الخاص الذي يفصل الجزء الخلفي عن قمرة القيادة والزجاج الأمامي.

لقد منحت العربة الصغيرة بعض الحرية للطفلة، إذ بات بإمكانها مراقبة الاستعراضات عبر الزجاج المطلي، ولا تخرج منها إلا بعد مغيب الشمس.

بيد أن أكثر ما يزعج الطفلة الندوب التي تعيق نمو أصابعها، الأمر الذي اضطر المعالجين إلى القيام بزيارتها أسبوعيا، لمعالجة تعثرها في الكلام، بشكل خاص، والناجم عن وجود الندوب في وجهها.

وقد تكون المدرسة هي المخرج الوحيد من هذه العزلة. ولكن كي تتمكن الطفلة من الذهاب إلى المدرسة فإنها ستحتاج إلى بضعة أشياء منها غرفة صف ذات نوافذ زجاجية مطلية بمادة تحجب الأشعة فوق البنفسجية، وأضواء خافتة، ولباس مصنوع من المادة التي تصنع منها بذات رواد الفضاء.

وربما يخفف من وطأة هذه المأساة، التفاف أهل البلدة حول العائلة. فهناك سيدة من ميريلاند، تعمل من خلال مؤسسة خيرية تساعد الأطفال الذين يعانون من أمراض وراثية، على حياكة لباسين خاصين لحماية كاسي من الضوء، مما قد يسمح لها بالخروج أثناء فترات الاستراحة في المدرسة. وهناك تحديات أخرى بالنسبة لكاسي. إذ تحتاج أثناء المشي إلى شخص يمسك بيدها كي لا تسقط على الأرض. ومع تقدم الطفلة في العمر، سوف تحتاج إلى عدد أكبر من العمليات الجراحية لمعالجة الندوب، وهذه العمليات ستنتج بدورها ندوبا جديدة. فقد أصبحت ساقها اليمنى، نتيجة هذه الندوب، التي هي عبارة عن أنسجة لا تستطيع النمو كبقية أنسجة الجسم، أقصر قليلا من الساق اليسرى، ولذلك سوف تخضع الطفلة لعملية تطويل الساق.

وهناك الكثير من الأشياء التي لا تزال غامضة. فمن دون عملية زراعة نقي عظام، قد تتمكن سالي من العيش إلى منتصف العمر، أو قد لا تسمح الأضرار التي تتعرض لها أعضاؤها الداخلية، ببلوغ هذه المرحلة العمرية. لا أحد يعلم، كيف يمكن أن تنتهي الأمور ما لم يتوفر المتبرع المناسب.

مــنــقــــــــــول ......

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 08:28 AM   #2
معلومات العضو
ابن حزم
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية ابن حزم
 

 

افتراضي

لاحول ولا قوة الا بالله والله لقد أحزنني كثيرا" حالة هذه الطفلة كاسي ولايسعني القول هنا الا الحمد لله الذي عفانا مما ابتلا به كثير من خلقه
جزاك الله خيرا" أخونا الحبيب عبد الله بن كرم وبارك اللهم فيك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 12:22 PM   #3
معلومات العضو
CodeR
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على من لا نبي بعده واله وصحبه اجمعين
اخي الكريم جزاك الله خيرا على نقل الموضوع .. ازيدك بعض المعلومات عن مرض البروفيريا
هذا المرض نادر جدا كما ذكرت في مقالك .. ومن اعراضه البول الأسود و الجلد الثخين المشعر و الأنياب الطويلة
والعرض الأشهر هو عدم القدرة على تحمل اشعة الشمس .. و اشتهاء المريض للحم النيئ
وهذا المرض هو السبب الرئيسي في خروج اسطورة المذئوب -او الرجل الذئب- الى العالم و مصدرها رومانيا ودول شرق اوروبا
تقول الأسطورة ان المرض بدأ كلعنة على احد العائلات لحكمهم المنطقة بالحديد والنار و قتلهم الفلاحين و تعذيبهم
فبدؤا بالتحول الى ذئاب عند اكتمال القمر .. يخرجون الى البقاع المحيطة بهم ويعيثون فسادا في القرى .. وكلما جرح المذئوب احد ولم يقتله .. تحول في تمام القمر الى مذئوب هو الآخر ..
اما عن البروفيريا .. فهو ناجم عن اختلال تمثيل عنصر الحديد في الجسم .. و لا علاج له كما ذكر في المقال السابق

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 02:14 PM   #4
معلومات العضو
جند الله
عضو موقوف

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا المرض من الأمراض الجنية، ويمكن علاجها وشفاؤها بإذن الله تعالى.

والسبب أن الخلايا الجزعية تنشأ من المشيمة، ثم من خلال الحبل السري تصل إلى الجنين، وفي هذه الحالة يستقر الشيطان في نخاع المريض، ومن النخاع يتكون الدم، وهي نفس المراحل التي يتبعها الشيطان في التواصل بين النسب أو ما أطلقت عليه مصطلح (التسلسل الذري)، فهو داء شيطاني متعلق بالأجنة، وتتفاوت نسبة التأثر فيه بالضوء من فرد إلى الآخر، خاصة وأن الشياطين لا تنشط إلا في الظلام، فنحن كذلك نتأثر بالضوء لكن ليس بنسبة هذه الحالة شديدة التأثر، وكذلك الشيطان يحترق من الضوء، لذلك فمجلسه بين الظل والنور، هذه هي العلاقة ببساطة شديدة جدا، فالأطباء ليس لديهم علم ولا دواء بخصوص هذه الحالة، وخاصة أنها حالة نادرة جدا مما يشير من وجه أو آخر إلى احتمال وجود جن ورائها، لكن للأسف ليس لدي حالة كي أجري تجارب عليها ولأثبت صحة وجهة نظري في الأمر، ربنا يبعت.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 02:25 PM   #5
معلومات العضو
جند الله
عضو موقوف

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرى والله اعلم أن هذا المرض من الأمراض الجنية، ويمكن علاجها وشفاؤها بإذن الله تعالى.

والسبب أن الخلايا الجزعية تنشأ من المشيمة، ثم من خلال الحبل السري تصل إلى الجنين، وفي هذه الحالة يستقر الشيطان في نخاع المريض، ومن النخاع يتكون الدم، وهي نفس المراحل التي يتبعها الشيطان في التواصل بين النسب أو ما أطلقت عليه مصطلح (التسلسل الذري)، فهو داء شيطاني متعلق بالأجنة، وتتفاوت نسبة التأثر فيه بالضوء من فرد إلى الآخر، خاصة وأن الشياطين لا تنشط إلا في الظلام، فنحن كذلك نتأثر بالضوء لكن ليس بنسبة هذه الحالة شديدة التأثر، وكذلك الشيطان يحترق من الضوء، لذلك فمجلسه بين الظل والنور، هذه هي العلاقة ببساطة شديدة جدا، فالأطباء ليس لديهم علم ولا دواء بخصوص هذه الحالة، وخاصة أنها حالة نادرة جدا مما يشير من وجه أو آخر إلى احتمال وجود جن ورائها، لكن للأسف ليس لدي حالة كي أجري تجارب عليها ولأثبت صحة وجهة نظري في الأمر، ربنا يبعت.


التعديل الأخير تم بواسطة جند الله ; 29-05-2005 الساعة 02:32 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 03:12 PM   #6
معلومات العضو
د.عبدالله
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي بسم الله الرحمن الرحيم ( الحمد لله )

بارك الله في الجميع وجزاكم الله خيرا .

أخي الفاضل (( ismaelmoursy )) وأخي الفاضل (( CodeR )) وأخي الفاضل (( جند الله )) . مع تمنياتي للجميع بالصحة والسلامة والعافية .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-05-2005, 09:53 PM   #7
معلومات العضو
CodeR
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اخي جند الله .. الكلام لا يمكن الجزم به الآن .. و لا يوجد اثبات واحد على انه من الأمراض الروحية .. لذا فالواجب الإنتظار حتى نجد احدى هذه الحالات و نتأكد

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 30-05-2005, 02:21 AM   #8
معلومات العضو
جند الله
عضو موقوف

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة CodeR
   بسم الله الرحمن الرحيم
اخي جند الله .. الكلام لا يمكن الجزم به الآن .. و لا يوجد اثبات واحد على انه من الأمراض الروحية .. لذا فالواجب الإنتظار حتى نجد احدى هذه الحالات و نتأكد


أخي الحبيب أنا لم اتكلم م جهة الجزم إلا من ناحية صلة الجن بالخلايا الجزعية، وما لي علم به، ومتأكد منه، وقرأت أبحاث علمية طبية بهذا الصدد، وقمت بعمل اختبارات متنوعة للجن لأتأكد بواسطة الدعاء المركز على الخلايا الجزعية فحدث اضطراب شديد للجن، أما من جهة المرض نفسه فكلامي واضح انه على محمل الظن، ودعوت الله أن يرسل لي حالة أعالجها واثبت صحة وجهة نظري، والأمر له تفصيل أوسع من مجرد بضعة كلمات،فالضوء له تأثير على أي مريض بالأمراض الجنية.

هل تعتقد أن حضور الجن في ضوء الشمس، مثل حضوره داخل الغرف المظلمة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.

من ذلك أن امرأة كانت مصابة (باحتباس حيض)، وبعد علاجها بدا الحيض ينهمر تدريجيا مع تكرار الجلسات يوميا، فماذا أعد لي هذا الخبيث، الخبيث علم نتيجة عدة جلسات أنني دائما أركز على الرحم في الدعاء، فانتهز فرصة نزول الحيض ظنا منه انني سأدعو على بيته داخل الرحم كالمعتاد، فبدأ خطته كالتالي أخرج كل قوته من الرحم، ثم قام بتوزيعهم أين؟ جزء منهم في المثانة البولية، والجزء الآخر في المستقيم عند فتحة ا لشرج، أما الجزء الثالث من جيشه وهو الأهم فكان له مهمة أخرى، ما هي؟ الدم يا اخي الكريم يتكون من خلايا جزعية داخل النخاع، طبعا المريضة ينزل منها دم وهو بقايا جدار الرحم القديم، ويتكون دم جديد مرتبط بجدار الرحم ا لجديد، لذلك ركز مكانه في النخاغ حتى يعد بناء الدم الجديد هناك، وبالتالي تفشل الجلسات القادمة نتيجة سيطرته على الرحم مرة أخرى، ولمدة دورة حيض كاملة، أي لمدة شهر، وكانت هذه المريضة قد جاءت من دولة أخرى طلبا للعلاج، وسوف تسافر بعد شهر، هذا يعني أن علاجها سيفشل، لذلك شرعت في الدعاء على كل جيوشه وتحصيناته وتدريعاته داخل الخلايا الجزعية، فكنت تراه وكأنه أصابه الجنون وكأن جسده صار يحترق.

ولولا أنني اطلعت على الأبحاث الطبية العالمية لم أكن أعلم هذا السر، وإلا لفشل العلاج بعد شفاء المريضة من سحر احتباس الحيض، وهذه هي المفاجأة التي أعدها لي الشيطان بعد انتهاء الحيض، وربما استمر الحيض فترة أطول وتبعه سحر استحاضة، ولكن كانت المفاجأة على رأسه كالصاعقة، حتى أنه كان يقفز ويصرخ كالنساء وقول: (خربت بيتي.. لا إنت جن لا يمكن تكون إنسي أبدا، كيف عرفت كل هذا ... يا غبي ... ياحمار خربت بيتي؟) فقلت له: هذه شهادة أعتز بها من شيطان مثلك.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 30-05-2005, 04:27 PM   #9
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

بارك الله في الجميع ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-06-2006, 05:44 PM   #10
معلومات العضو
أبو فهد
موقوف

افتراضي






... بسم الله الرحمن الرحيم ...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في الجميع وجزاكم خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
... معالج متمرس...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:46 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
By Media Gate - https://mediagatejo.com