موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 22-05-2006, 12:44 PM   #1
معلومات العضو
القطوف الدانيه

افتراضي سعد بن أبي وقاص وما نزل فيه من الآيات

قال تعالى ( ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن أشكر لي ولوالديك إلي المصير . وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفاً واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون ) . ( تفسير الطبري والقرطبي وإبن كثير )

قال المفسرون : نزلت في سعد بن أبي وقاص ، وذاك لما أسلم قالت له أمه حمنة : ياسعد بلغني أنك صبوت ، فوالله لا يظلني سقف بيت من الضخ ( الشمس ) والريح ولا آكل ولا أشرب حتى تكفر بمحمد وترجع إلى ما كنت عليه وكان أحب ولدها إياها فأبى سعد .
وصبرت هي ثلاثة أيام لم تاكل ولم تشرب ، ولم تستظل بظل حتى خشي عليها ، فأتى سعد النبي - صلى الله عليه وسلم - وشكا ذلك إليه فأنزل الله تعالى : ( ووصينا الإنسان بوالديه حسناً ) ( ووصينا الإنسان بوالديه إحساناً حملته أمه كرهاً ووضعته كرهاً وحمله وفصاله ثلاثون شهراً حتى إذا بلغ أشده وبلغ اربعين سنة قال رب أوزعني أن اشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحاً ترضاه ، وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين ) .
وقال مصعب بن سعد بن أبي وقاص عن أبيه انه قال : نزلت هذه الآية في
قال : حلفت أم سعد لا تكلمه أبداً حتى يكفر بدينه ولا تاكل ولا تشرب ومكثت ثلاثة أيام حتى غشي عليها من الجهد ، فأنزل الله تعالى : ( ووصينا الإنسان بوالديه )
وقال سعد بن أبي وقاص أيضاً أنزلت في هذه الآية :
( وإن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما ) قال : كنت رجلاً براً بأمي ، فلما أسلمت قالت : يا سعد لا آكل ولا أشرب حتى أموت فتعير بي فيقال يا قاتل أمه
قلت : لا تفعلي يا أماه ، فإني لا أدع ديني لهذا الشئ .
قال : فمكثت يوماً وليلة لا تاكل ، فأصبحت قد جهدت .
قال فلما رأيت ذلك . قلت : تعلمين والله يا أماه ، لو كانت لك مائة نفس فخرجت نفساً نفساً ، ما تركت ديني هذا لشئ ، إن شئت فكلي ، وإن شئت فلا تأكلي ، فلما رأت ذلك أكلت فنزلت هذه الآية ( وإن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما ) .

- من هو سعد بن أبي وقاص ؟
والده مالك بن أهيب من بني عبد مناف وأمه حمنة بنت سفيان بن امية ، مات والده لتربيته وأخيه وعاشا لها حتى جاء الإسلام فتفرقت بينهم السبل .
كان سعد واضح السمات بين المعالم ،يكفي أن تراه مرة فلا تغيب هيئته عن ذاكرتك .
فهو قصير القامة دحداحاً ، غليظاً متمكناً من الأرض إذا سار ، شئن الأصابع ، جعد الشعر .
هكذا كانت تصفه ابنته عائشة وتقول : دخل أبي الإسلام مبكراً عن طريق أبي بكر الصديق رضي الله عنه . ويروي البخاري قوله : لقد مكثت سبعة أيام وإني لثلث الإسلام ( صحيح البخاري ) ، وكان سنه إذ ذاك سبع عشرة سنة .
ويروى عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أنه سمع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يدعو لسعد فقال : ( اللهم سدد سهمه ، وأجب دعوته ، وحببه إلى عبادك ) .

ويروى أن سعداً قال : يا رسول الله ادع الله أن يجيب دعوتي . فقال : إنه لا يستجيب الله دعوة عبد حتى يطيب مطعمه .
وفي رواية : أطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة
وكان الصحابة جميعاً يعرفون ذلك عن سعد : وأنه إذا رمى عدواً أصابه وإذا طلب من ربه أجاب
ويروى عنه رضي الله عنه أنه عندما دخل سعد على معاوية قال له معاوية : مالك لا تقاتل معنا ؟ فقال سعد : إني مرت بي ريح مظلمة فقلت : أخ أخ فأنخت راحلتي حتى انجلت عني ثم عرفت الطريق فسرت .
فقال معاوية : ليس في كتاب الله أخ أخ ، لكن قال الله تعالى : ( وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفئ إلى أمر الله ) < الحجرات : 9> ... فوالله ما كنت الباغية على العادلة ، ولا مع العادلة مع الباغية.
فقال سعد : ما كنت لأقاتل رجلاً قال له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنت مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي .
فقال معاوية : من سمع منك هذا ؟
فرد سعد : فلان وفلان وأم سلمة .

وفي رواية أن معاوية قال له : ما يمنعك أن تسب أبا تراب ؟
فقال أما ما ذكرت ثلاثاً قالهن له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ؟ لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم ، سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول لعلي وخلفه في بعض مغازيه ( أما ترضى أن تكون بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي ) .
وسمعته يقول يوم خيبر : لأعطين الراية رجلاً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله .
قال : فتطاولت لها
قال ادعو لي علياً فأتى به أرمد فبصق في عينيه ودفع الراية إليه ففتح الله عليه .

ولما نزلت هذه الآية : ( فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ) < آل عمران : 61>
دعا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - علياً وفاطمة وحسناً وحسيناً ثم قال : ( اللهم هؤلاء أهلي ) ... فقال معاوية : أما اني لو سمعته منه -صلى الله عليه وسلم - لم قاتلت علياً .

وفي رواية ثالثة ان هذا كان بينهما في المدينة في حجة حجها معاوية وانهما قاما إلى ام سلمة فسألاها فحدثتهما بما حدث به سعد ( البداية والنهاية :جـ 8 ص77)
فقال معاوية : لو سمعت هذا قبل اليوم لكنت خادماً لعلي حتى يموت او أموت ... رحم الله الجميع رحمة واسعة ومات سعد رضي الله عنه سنة خمس وخمسين وهو ابن بضع وسبعين سنة ........ يا سعد هنيئاَ لك جنة ربك وهنيئاَ لك قربك من حبيبك رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .

( المصدر : رجال ونساء أنزل الله فيهم قرآنا / د . عبد الرحمن عميرة )

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-05-2006, 01:47 PM   #2
معلومات العضو
أبو فهد
موقوف

افتراضي

... بسم الله الرحمن الرحيم ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا
أختي الكريمة الفاضلة ( القطوف الدانيه ) ورزقكم السعادة في الدارين
ووفقكم لما يحب ويرضى

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

... معالج متمرس...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-05-2006, 01:49 PM   #3
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاك الله خيرا أختنا العزيزة ( القطوف الدانية ) ...
وفقك الله لما يحب ويرضى ...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-05-2006, 06:29 PM   #4
معلومات العضو
د.عبدالله
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي بسم الله الرحمن الرحيم ( الحمدلله )

جزاك الله خيرا أختنا العزيزة ( القطوف الدانية ) ...
وفقك الله لما يحب ويرضى ...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-05-2006, 11:04 PM   #5
معلومات العضو
أبو فهد
موقوف

افتراضي

... بسم الله الرحمن الرحيم ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله في الجميع وجزاكم خيرا

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

... معالج متمرس...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-05-2006, 04:54 PM   #7
معلومات العضو
ناصح أمين
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية ناصح أمين
 

 

افتراضي

بارك الله فيكم أختي الكريمة القطوف الدانية وجزاكم الله خير الجزاء وأجزل لكم الأجر والمثوبة والعطاء .
مشاركة قيمة
ونستأذنكم حفظكم الله في هذه الإضافة

يقول الذهبي في سير أعلام النبلاء :
أحد العشرة، وأحد السابقين الاولين، وأحد من شهد بدرا والحديبية، وأحد الستة أهل الشورى.
روى جملة صالحة من الحديث، وله في " الصحيحين " خمسة عشر حديثا، وانفرد له البخاري بخمسة أحاديث، ومسلم بثمانية عشر حديثا.
ومن مناقب سعد أن فتح العراق كان على يدي سعد، وهو وكان مقدم الجيوش يوم وقعة القادسية ، ونصر الله دينه.
ونزل سعد بالمدائن، ثم كان أمير الناس يوم جلولاء فكان النصر على يده، واستأصل الله الاكاسرة.
وذكر الذهبي هذه القصة
شكا أهل الكوفة سعدا إلى عمر، فقالوا: إنه لا يحسن أن يصلي.
فقال سعد: أما أنا، فإني كنت أصلي بهم صلاة رسول الله، صلاتي العشي لا أخرم منها، أركد في الاوليين وأحذف في الاخريين.
فقال عمر: ذاك الظن بك يا أبا إسحاق.
فبعث رجالا يسألون عنه بالكوفة، فكانوا لا يأتون مسجدا من مساجد الكوفة، إلا قالوا خيرا، حتى أتوا مسجدا لبني عبس، فقال رجل يقال له أبو سعدة: أما إذ نشدتمونا بالله، فإنه كان لا يعدل في القضية، ولا يقسم بالسوية، ولا يسير بالسرية، فقال سعد: اللهم إن كان كاذبا، فأعم بصره، وأطل عمره، وعرضه للفتن.
قال عبد الملك: فأنا رأيته بعد يتعرض للاماء في السكك.
فإذا سئل كيف أنت ؟ يقول: كبير مفتون، أصابتني دعوة سعد.
وذكر الذهبي أن سعدا خطب بالكوفة فقال: يا أهل الكوفة ! أي أمير كنت لكم ؟ فقال رجل فقال: اللهم إن كنت ما علمتك لا تعدل في الرعية، ولا تقسم بالسوية، ولا تغزو في السرية، فقال سعد: اللهم إن كان كاذبا، فأعم بصره، وعجل فقره، وأطل عمره، وعرضه للفتن.
قال: فما مات حتى عمي، فكان يلتمس الجدرات، وافتقر حتى سأل، وأدرك فتنة المختار فقتل فيها .
انتهى من سير أعلام النبلاء مختصرا
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-05-2006, 04:55 PM   #8
معلومات العضو
ناصح أمين
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية ناصح أمين
 

 

افتراضي

ومن مَنَاقِبِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ رضي الله عنه كما في صحيح البخاري :
* عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ شَدَّادٍ عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ (( مَا سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ جَمَعَ أَبَوَيْهِ لِأَحَدٍ إِلَّا لِسَعْدِ بْنِ مَالِكٍ فَإِنِّي سَمِعْتُهُ يَقُولُ يَوْمَ أُحُدٍ يَا سَعْدُ ارْمِ فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي )) .

* وفي رواية (( مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُفَدِّي رَجُلًا بَعْدَ سَعْدٍ سَمِعْتُهُ يَقُولُ ارْمِ فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي )) .

* وقَالَ سَعِيدَ بْنَ الْمُسَيَّبِ سَمِعْتُ سَعْدًا يَقُولُ (( جَمَعَ لِي النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَبَوَيْهِ يَوْمَ أُحُدٍ
)) .

* وفي رواية عن سَعِيدَ بْنَ الْمُسَيَّبِ يَقُولُ سَمِعْتُ سَعْدَ بْنَ أَبِي وَقَّاصٍ يَقُولُ (( نَثَلَ لِي النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كِنَانَتَهُ يَوْمَ أُحُدٍ فَقَالَ ارْمِ فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي )) .

* وعَنْ عَامِرِ بْنِ سَعْدٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ (( لَقَدْ رَأَيْتُنِي وَأَنَا ثُلُثُ الْإِسْلَامِ )) .
* وعن سَعِيدَ بْنَ الْمُسَيَّبِ يَقُولُ سَمِعْتُ سَعْدَ بْنَ أَبِي وَقَّاصٍ يَقُولُ (( مَا أَسْلَمَ أَحَدٌ إِلَّا فِي الْيَوْمِ الَّذِي أَسْلَمْتُ فِيهِ وَلَقَدْ مَكَثْتُ سَبْعَةَ أَيَّامٍ وَإِنِّي لَثُلُثُ الْإِسْلَامِ )) .

* وعَنْ قَيْسٍ قَالَ سَمِعْتُ سَعْدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ (( إِنِّي لَأَوَّلُ الْعَرَبِ رَمَى بِسَهْمٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَكُنَّا نَغْزُو مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَا لَنَا طَعَامٌ إِلَّا وَرَقُ الشَّجَرِ حَتَّى إِنَّ أَحَدَنَا لَيَضَعُ كَمَا يَضَعُ الْبَعِيرُ أَوْ الشَّاةُ مَا لَهُ خِلْطٌ ثُمَّ أَصْبَحَتْ بَنُو أَسَدٍ تُعَزِّرُنِي عَلَى الْإِسْلَامِ لَقَدْ خِبْتُ إِذًا وَضَلَّ عَمَلِي وَكَانُوا وَشَوْا بِهِ إِلَى عُمَرَ قَالُوا لَا يُحْسِنُ يُصَلِّي )) .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-05-2006, 04:58 PM   #9
معلومات العضو
ناصح أمين
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية ناصح أمين
 

 

افتراضي

وفي فَضْلِ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ كما في صحيح مسلم :

* عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَامِرِ بْنِ رَبِيعَةَ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ (( أَرِقَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ لَيْلَةٍ فَقَالَ لَيْتَ رَجُلًا صَالِحًا مِنْ أَصْحَابِي يَحْرُسُنِي اللَّيْلَةَ قَالَتْ وَسَمِعْنَا صَوْتَ السِّلَاحِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ هَذَا قَالَ سَعْدُ بْنُ أَبِي وَقَّاصٍ يَا رَسُولَ اللَّهِ جِئْتُ أَحْرُسُكَ قَالَتْ عَائِشَةُ فَنَامَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى سَمِعْتُ غَطِيطَهُ )) .

* وفي رواية أَنَّ عَائِشَةَ قَالَتْ (( سَهِرَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَقْدَمَهُ الْمَدِينَةَ لَيْلَةً فَقَالَ لَيْتَ رَجُلًا صَالِحًا مِنْ أَصْحَابِي يَحْرُسُنِي اللَّيْلَةَ قَالَتْ فَبَيْنَا نَحْنُ كَذَلِكَ سَمِعْنَا خَشْخَشَةَ سِلَاحٍ فَقَالَ مَنْ هَذَا قَالَ سَعْدُ بْنُ أَبِي وَقَّاصٍ فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا جَاءَ بِكَ قَالَ وَقَعَ فِي نَفْسِي خَوْفٌ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَجِئْتُ أَحْرُسُهُ فَدَعَا لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ نَامَ )) .

* وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ شَدَّادٍ قَالَ سَمِعْتُ عَلِيًّا يَقُولُا (( مَا جَمَعَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَبَوَيْهِ لِأَحَدٍ غَيْرِ سَعْدِ بْنِ مَالِكٍ فَإِنَّهُ جَعَلَ يَقُولُ لَهُ يَوْمَ أُحُدٍ ارْمِ فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي )) .

* وعَنْ سَعِيدٍ عَنْ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ قَالَ (( لَقَدْ جَمَعَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَبَوَيْهِ يَوْمَ أُحُدٍ )) .

* وعن مُصْعَبُ بْنُ سَعْدٍ عَنْ أَبِيهِ (( أَنَّهُ نَزَلَتْ فِيهِ آيَاتٌ مِنْ الْقُرْآنِ قَالَ حَلَفَتْ أُمُّ سَعْدٍ أَنْ لَا تُكَلِّمَهُ أَبَدًا حَتَّى يَكْفُرَ بِدِينِهِ وَلَا تَأْكُلَ وَلَا تَشْرَبَ قَالَتْ زَعَمْتَ أَنَّ اللَّهَ وَصَّاكَ بِوَالِدَيْكَ وَأَنَا أُمُّكَ وَأَنَا آمُرُكَ بِهَذَا قَالَ مَكَثَتْ ثَلَاثًا حَتَّى غُشِيَ عَلَيْهَا مِنْ الْجَهْدِ فَقَامَ ابْنٌ لَهَا يُقَالُ لَهُ عُمَارَةُ فَسَقَاهَا فَجَعَلَتْ تَدْعُو عَلَى سَعْدٍ فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ فِي الْقُرْآنِ هَذِهِ الْآيَةَ
** وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْنًا **
** وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِي **
وَفِيهَا
** وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا **
قَالَ وَأَصَابَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ غَنِيمَةً عَظِيمَةً فَإِذَا فِيهَا سَيْفٌ فَأَخَذْتُهُ فَأَتَيْتُ بِهِ الرَّسُولَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ نَفِّلْنِي هَذَا السَّيْفَ فَأَنَا مَنْ قَدْ عَلِمْتَ حَالَهُ فَقَالَ رُدُّهُ مِنْ حَيْثُ أَخَذْتَهُ فَانْطَلَقْتُ حَتَّى إِذَا أَرَدْتُ أَنْ أُلْقِيَهُ فِي الْقَبَضِ لَامَتْنِي نَفْسِي فَرَجَعْتُ إِلَيْهِ فَقُلْتُ أَعْطِنِيهِ قَالَ فَشَدَّ لِي صَوْتَهُ رُدُّهُ مِنْ حَيْثُ أَخَذْتَهُ قَالَ فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ
** يَسْأَلُونَكَ عَنْ الْأَنْفَالِ **
قَالَ وَمَرِضْتُ فَأَرْسَلْتُ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَتَانِي فَقُلْتُ دَعْنِي أَقْسِمْ مَالِي حَيْثُ شِئْتُ قَالَ فَأَبَى قُلْتُ فَالنِّصْفَ قَالَ فَأَبَى قُلْتُ فَالثُّلُثَ قَالَ فَسَكَتَ فَكَانَ بَعْدُ الثُّلُثُ جَائِزًا قَالَ وَأَتَيْتُ عَلَى نَفَرٍ مِنْ الْأَنْصَارِ وَالْمُهَاجِرِينَ فَقَالُوا تَعَالَ نُطْعِمْكَ وَنَسْقِكَ خَمْرًا وَذَلِكَ قَبْلَ أَنْ تُحَرَّمَ الْخَمْرُ قَالَ فَأَتَيْتُهُمْ فِي حَشٍّ وَالْحَشُّ الْبُسْتَانُ فَإِذَا رَأْسُ جَزُورٍ مَشْوِيٌّ عِنْدَهُمْ وَزِقٌّ مِنْ خَمْرٍ قَالَ فَأَكَلْتُ وَشَرِبْتُ مَعَهُمْ قَالَ فَذَكَرْتُ الْأَنْصَارَ وَالْمُهَاجِرِينَ عِنْدَهُمْ فَقُلْتُ الْمُهَاجِرُونَ خَيْرٌ مِنْ الْأَنْصَارِ قَالَ فَأَخَذَ رَجُلٌ أَحَدَ لَحْيَيْ الرَّأْسِ فَضَرَبَنِي بِهِ فَجَرَحَ بِأَنْفِي فَأَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخْبَرْتُهُ فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ فِيَّ يَعْنِي نَفْسَهُ شَأْنَ الْخَمْرِ
** إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ ** .

* وعَنْ الْمِقْدَامِ بْنِ شُرَيْحٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ سَعْدٍ قَالَ (( كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سِتَّةَ نَفَرٍ فَقَالَ الْمُشْرِكُونَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اطْرُدْ هَؤُلَاءِ لَا يَجْتَرِئُونَ عَلَيْنَا قَالَ وَكُنْتُ أَنَا وَابْنُ مَسْعُودٍ وَرَجُلٌ مِنْ هُذَيْلٍ وَبِلَالٌ وَرَجُلَانِ لَسْتُ أُسَمِّيهِمَا فَوَقَعَ فِي نَفْسِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا شَاءَ اللَّهُ أَنْ يَقَعَ فَحَدَّثَ نَفْسَهُ فَأَنْزَلَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ
** وَلَا تَطْرُدْ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ** .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-05-2006, 04:59 PM   #10
معلومات العضو
ناصح أمين
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية ناصح أمين
 

 

افتراضي

ومن فضائل سعد رضي الله عنه كما في سنن الترمذي :
عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ (( أَقْبَلَ سَعْدٌ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هَذَا خَالِي فَلْيُرِنِي امْرُؤٌ خَالَهُ )) .

قَالَ هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ لَا نَعْرِفُهُ إِلَّا مِنْ حَدِيثِ مُجَالِدٍ وَكَانَ سَعْدُ بْنُ أَبِي وَقَّاصٍ مِنْ بَنِي زُهْرَةَ وَكَانَتْ أُمُّ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ بَنِي زُهْرَةَ فَلِذَلِكَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هَذَا خَالِي .
وقال العلامة الألباني صحيح .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 10:51 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
By Media Gate - https://mediagatejo.com