موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 24-12-2011, 02:33 AM   #1
معلومات العضو
النصر قادم

Icon35 رسالتي لاهل السنة والجماعة في بلاد المسلمين

رسالتي لاهل السنة والجماعة في بلاد المسلمين

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير الأنبياء والمرسلين أرسله الله رحمة للعالمين نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم...أما بعد
يا أيها المسلمون في بقاع الأرض يا أمة محمد صلى الله عليه وسلم اسمعوا يا رعاكم الله وأصغوا إلي وافتحوا آذانكم وأسماعكم بارك الله فيكم.

قال الله في بني إسرائيل(وأني فضلتكم على العالمين) جاء هذا تفضيل بني إسرائيل على العالمين ؟ ولكن الله - جل وعلا - بيّن أن أمة محمد - صلى الله عليه وسلم - خير من بني إسرائيل وأكرم على الله ، كما صرح بذلك في قوله

تعالى(كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ..الاية..) مما يزيد ذلك إيضاحا حديث معاوية بن حيدة القشيري - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال في أمته : " أنتم توفون سبعين أمة ، أنتم خيرها وأكرمها على الله " : وقد رواه عنه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه والحاكم ، وهو حديث مشهور .
وقال ابن كثير : حسنه الترمذي ، ويروى من حديث معاذ بن جبل وأبي سعيد نحوه.

أما ترون الآن في كثير من بلاد المسلمين القتل والسّفك في أبنائنا المسلمين من قِبَلِ الحكام وغيرهم بل ونرى في الكثير من بلاد المسلمين يتقاتلون فيما بينهم بسبب فتنة أشعلوها الطغاة بين المسلمين ففتنوا بها ووقعوا في الفتنة وقاتل الله كل من شعل الفتنة بين المسلمين.
فوالله ثم ولله ما يجري الآن في بلاد المسلمين هو القص والتنكيل في أهل السنة خاصة!


يقصدونهم ويقتلونهم ويريدون اضطهادهم في جميع بلاد المسلمين بل لو كان بيدهم من الأمر شيء لقتلوا أهل السنة كافة ولله المستعان.لكن هيهات هيهات بما يصنعون وبما يفعلون.

ولكن لماذا هذه الهجمة الشرسة والتنكيل في أهل السنة خاصة وما هي الغاية من مقصد هؤلاء الطغاة الفاسدين قاتلهم الله أنّا يؤفكون.
فيا امة محمد صلى الله عليه واله وسلم ولله ثم ولله مهما حصل ومهما نزل بنا ومهما فعلوا بنا من قتل وتشريد وتنكيل في أهل السنة.فالعاقبة للمتقين بأذن الله
ولكن علينا بالرجوع إلى الله وتجديد التوبة إلى الله سبحانه وتعالى وإخلاص النية وتطهير الطوية ورجوع إلى الله عز وجل
فوالله ما نزل بلاء إلا بذنب ولا يرفع إلا بالتوبة!


فالتوبة التوبة يا عباد الله والرجوع إليه هو النجاة من هذا المأزق الذي نحن في بلاد المسلمين واعلموا أن أهل الحقد والخبث يتربصون في أهل السنة في كل مكان وفي كل زمان.

ورحم الله من قال لا يصلح حال هذه الأمة إلا ما صلح أولها
كيف لا يا امة الحبيب وقد هجرنا القرآن وتركنا سنة حبيب الرحمن وبدأ من يقول قال الله وقال الرسول صلى الله عليه وسلم في بلاد المسلمين غريبا معزولا لأنه يذكر الناس بالله وبسنة النبي صلى الله عليه وسلم.


أنسيتم يا عباد الله أنكم من أمة محمد صلى الله عليه وسلم الذي جاء لنا بهذا الدين الحنيف وشرعه لنا ولم يترك شيء من خير إلا ودلّنا عليه ولم يترك شيء من الشر إلا وحذّرنا منه بعد هذا كله يكون أهل العلم غرباء في بلادهم وأوطانهم!
وليس هذا فحسب!

بل وشاع في بلاد المسلمين السفور وضرب الطبول وشرب الخمور ونريد النصر والتمكين من الله!
ونقول لماذا ندعوا الله ولا يستجيب لنا بل وحتى منع قطر الماء من السماء!


ألا ترون أننا انجرفنا مع أعمال الشيطان وسول لنا أعمالنا ونسينا ما أمرنا به ولما خلقنا من أجله ألا تسمعون قول العزيز الجبار(ما خلقت الجن والإنس إلاا ليعبدون) لم يقل لا يأكلون أو يشربون أو ينامون أو يلعبون بل قال(يعبدون) أين نحن من عبادة الله أين نحن من قرآن رب السماء وأين نحن من سنة النبي صلى الله عليه وسلم .

تركنا على المحجة البيضاء ليلها كنهارها ولكننا أبينا وسوفنا فوصلنا إلى هذا الحال الذي نحن به الآن ولله المستعان.
يا أمة الحبيب صلى الله عليه وسلم.


اتقوا الله حق التقوى وارجعوا إلى الله واحكموا بما يشرع الله وارجعوا لأهل العلم الكبار الثقات فهم النور الذي نرى بهِ كيف لا وجعلهم الله ورثة الأنبياء يعلّموننا ويؤدّبوننا ويرشدوننا فهم لهم المعرفة بدين الله من كتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.

بل هم يشمون رائحة الفتن قبل وقوعها وينصحون الناس منها لكن أ كثر الناس لا يفقهون ولا يسمعون لأهل العلم فكانوا هم الخاسرين.
أما نحن تمر علينا الفتن ونقع بها ثم نقول هذه الفتنة ولو إننا رجعنا لعلمائنا وفقهانا لأرشدونا على ما يرضاه الله سبحانه وتعالى
فيا أمة النبي صلى الله عليه وسلم.


التوبة التوبة والرجوع إلى الله فوالله ثم ولله لا فلاح ولا نجاة إلا برجوعنا إلى الله.
وهذه رسالة إلى كل مسلم يسمع كلامي وندائي لا يأخذك الهوى الذي في قلبك فتهلك بل ارجع لأهل العلم الذي سخرهم الله بحفظ هذا الدين الحنيف السمح ولا ننظر للذين يطعنون بدين الله ويشككون به ويطعنون بعلماء أهل السنة.وأحب أن أقول.؟

فيا أهل مصر الكرماء الله الله في علمائكم واسمعوا لهم وأنصتوا فإنهم ولله ليقولون إلا الحق ولا نزكي على الله أحدا واتركوا وراء ظهوركم من يشكك في أهل السنة ويدخلون الشك والريب في قلوبكم فراجعوهم في الصغيرة والكبيرة ولا تستهينوا في أقل أمر تعملوه وتمسكوا بعلمائكم الكبار الثقات.

وأما الأحزاب وأسمائها وكثرتها أقول لهم يا إخوتي كلكم مسلمون وربكم واحد ونبيكم واحد فلما هذه النزاعات وهذه الشجارات التي نراها بينكم إن كانت نياتكم لله خالصة فلا حرج أن تتنازل لأخيك المسلم وان كنت تنازع لمنصب أو ليقال فأنت الخسران في الدنيا والآخرة.

يا أحزاب مصرا وحّدوا الصفوف ووحّدوا الكلمة واخلصوا النية لله تعالى واعملوا بما يرضي الله وارجعوا لأهل العلم في أمور دينكم ودنياكم.
وأما انتم يا أهل سورية الأحبة التوبة التوبة إلى الله والرجوع إليه واسألوا الله الثبات والتمكين والنصر على أعداء الدين فنسأل الله أن ينصركم ويثبتكم على أعدائكم.


وأما انتم يا أهل فلسطين نصركم الله على أعدائكم وثبتكم على ما انتم عليه التوبة وتجديد النية لله تعالى واطلبوا العون من الله لان العالم الآن في سبات عميق ولا نعلم متى يستفيقون ولله المستعان

يا عباد الله إن الرجوع إلى الله تعالى هو سرُّ نجاتنا ونصرنا ورجوعنا لكتاب الله وسنة حبيبا محمد صلى الله عليه وسلم ترشدنا وتعلمنا وتؤدبنا وتنصرنا على أعداء الله ورسوله صلى الله عليه وسلم.

فيا من جعلكم الله خير الأمم وجعل نبيكم أفضل الأنبياء والرسل توبوا إلى الله وارجعوا إليه واستغفروا ربكم انه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرار ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنّات ويجعل لكم انهارا

أخيرا أوصي نفسي أولا وأوصي الجميع
التوبة إلى الله
إخلاص النية
كثرة الاستغفار
الرجوع لأهل العلم الكبار
كثرة الدعاء في آخر الليل

هذا ولله ما يدور في قلبي أن اكتبه واعتبروه كلاما من قلب مجروح مكلوم على هذه الأمة الحبيبة فوالله ما يجري بها الآن يدمي القلب ويدمع العين لكن نستعين بالله وتوكل على الله ونسأل الله التوبة والمغفرة ونكون موقنين في الإجابة.

حرره أخوكم الصغير.
النصر قادم


الثلاثاء 20 ديسمبر 2011 م - 24 محرم 1433 هـ


المصدر.؟
http://ashwakaljana.com/vb/showthrea...7841#post57841

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:00 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.