موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة > ساحة المسابقات واستراحة الاعضاء

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 16-10-2010, 07:48 PM   #1
معلومات العضو
أزف الرحيل
إشراقة إدارة متجددة

Lightbulb يا باحثا عن الرزق توكل على الرزاق

يا باحثا عن الرزق توكل على الرزاق



حكي أن حاتما الأصم كان رجلا كثير العيال، وكان له أولاد ذكور و إناث، ولم يكن يملك حبة واحدة، وكان قدمه التوكل. فجلس ذات ليلة مع أصحابه يتحدث معهم فتعرضوا لذكر الحج، فداخل الشوق قلبه، ثم دخل على أولاده فجلس معهم يحدثهم، ثم قال لهم: لو أذنتم لأبيكم أن يذهب إلى بيت ربه في هذا العام حاجا، و يدعو لكم، ماذا عليكم لو فعلتم؟



فقالت زوجته و أولاده: أنت على هذه الحالة لا تملك شيئا، و نحن على ما ترى من الفاقة، فكيف تريد ذلك و نحن بهذه الحالة؟

وكان له ابنة صغيرة فقالت: ماذا عليكم لو أذنتم له، ولا يهمكم ذلك، دعوه يذهب حيث شاء فإنه مناول الرزق، و ليس برازق، فذكرتهم ذلك.



فقالوا: صدقت و الله هذه الصغيرة يا أبانا، انطلق حيث أحببت.



فقام من وقته و ساعته و احرم بالحج، و خرج مسافرا و أصبح أهل بيته يدخل عليهم جيرانهم يوبخونهم، كيف أذنوا له بالحج، و تأسف على فراقه أصحابه و جيرانه، فجعل أولاده يلومون تلك الصغيرة، و يقولون: لو سكت ما تكلمنا.



فرفعت الصغيرة طرفها إلى السماء و قالت: إلهي و سيدي و مولاي عودت القوم بفضلك، و أنك لا تضيعهم، فلا تخيبهم و لا تخجلني معهم. فبينما هم على هذه الحالة إذ خرج أمير البلدة متصيدا فانقطع عن عسكره و أصحابه، فحصل له عطش شديد فاجتاز بيت الرجل الصالح حاتم الأصم فاستسقى منهم ماء، و قرع الباب فقالوا: من انت؟



قال: الأمير ببابكم يستسقيكم.



فرفعت زوجة حاتم رأسها إلى السماء و قالت: الهي و سيدي سبحانك، البارحة بتنا جياعا، و اليوم يقف الأمير على بابنا يستسقينا، ثم أنها أخذت كوزا (وعاء صغير للشرب) جديدا و ملأته ماء، و قالت للمتناول منها: اعذرونا، فأخذ الأمير الكوز و شرب منه فاستطاب الشرب من ذلك الماء فقال: هذه الدار لأمير؟ فقالت: لا و الله، بل لعبد من عباد الله الصالحين عرف بحاتم الأصم.



فقال الأمير: لقد سمعت به.



فقال الوزير: يا سيدي لقد سمعت انه البارحة احرم بالحج و سافر ولم يخلف لعياله شيئا، وأخبرت أنهم البارحة باتوا جياعا.



فقال الأمير: ونحن أيضا قد ثقلنا عليهم اليوم، و ليس من المروءة أن يثقل مثلنا على مثلهم. ثم حلّ الأمير منطقته من وسطه و رمى بها في الدار، ثم قال لأصحابه: من أحبني فليلقِ منطقته، فحل جميع أصحابه مناطقهم و رموا بها إليهم ثم انصرفوا.



فقال الوزير السلام عليكم أهل البيت لآتينكم الساعة بثمن هذه المناطق، فلما نزل الأمير رجع إليهم الوزير، و دفع إليهم ثمن المناطق مالا جزيلا، و استردها منهم. فلما رأت الصبية الصغيرة ذلك بكت بكاء شديدا.



فقالوا لها: ما هذا البكاء إنما يجب أن تفرحي، فإن الله وسع علينا.



فقالت: يا أم، والله إنما بكائي كيف بتنا البارحة جياعا، فنظر إلينا مخلوق نظرة واحدة، فأغنانا بعد فقرنا، فالكريم الخالق إذا نظر إلينا لا يكلنا إلى احد طرفة عين، اللهم انظر إلى أبينا و دبره بأحسن تدبير. هذا ما كان من أمرهم.



و أما ما كان من أمر حاتم أبيهم فإنه لما خرج محرما، ولحق بالقوم توجع أمير الركب، فطلبوا له طبيبا فلم يجدوا، فقال: هل من عبد صالح؟ فدلّ على حاتم، فلما دخل عليه وكلمه دعا له فعوفي الأمير من وقته، فأمر له بما يركب، و ما يأكل، و ما يشرب. فنام تلك الليلة مفكرا في أمر عياله، فقيل له في منامه: يا حاتم من أصلح معاملته معنا أصلحنا معاملتنا معه، ثم أخبر بما كان من أمر عياله، فأكثر الثناء على الله تعالى، فلما قضى حجه و رجع تلقاه أولاده فعانق الصبية الصغيرة و بكى ثم قال: صغار قوم كبار قوم آخرين وإن الله لا ينظر إلى أكبركم ولكن ينظر إلى أعرفكم به فعليكم بمعرفته و الاتكال عليه، فإنه من
توكل على الله فهو حسبه.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-10-2010, 07:14 PM   #2
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

فقالت: يا أم، والله إنما بكائي كيف بتنا البارحة جياعا، فنظر إلينا مخلوق نظرة واحدة، فأغنانا بعد فقرنا، فالكريم الخالق إذا نظر إلينا لا يكلنا إلى احد طرفة عين، اللهم انظر إلى أبينا و دبره بأحسن تدبير. هذا ما كان من أمرهم.



جزاكم الله خيراً

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-10-2010, 05:39 PM   #3
معلومات العضو
أزف الرحيل
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

الأخ الكريم والفاضل :/ رضا
و
الأخت الغالية والكريمة:/ إسلامية

شكر الله لكما مروركما المبارك وعلى طريق الحق سدد خطاكم وخطانا

ورزقكم المزيد في يوم المزيد من رحمته وجوده وكرمه إنه كريم منان
اللهم آمين
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-10-2010, 05:58 PM   #4
معلومات العضو
الطاهرة المقدامة
إدارة عامة

افتراضي

بارك الله فيك أختي الحبيبة وجزاك الله كل خير.
جعله الله في موازين حسناتك يوم القيامة .
أللهم آمين.
ننتظر جديدك غاليتي.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-10-2010, 06:01 PM   #5
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أخيتي الكريمة أزف الرحيل

وإن الله لا ينظر إلى أكبركم ولكن ينظر إلى أعرفكم به فعليكم بمعرفته و الاتكال عليه، فإنه من توكل على الله فهو حسبه.

أحسنتِ أحسن الله إليكِ

موضوع رائع ...نفع الله به ونفعكِ وزادكِ من فضله وعلمه وكرمه

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-10-2010, 02:05 AM   #6
معلومات العضو
أزف الرحيل
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي



الأخت الغالية والكريمة:/ سمارة عبدة


و
الأخت الغالية والكريمة:/ أم سلمى



شكر الله لكما مروركما المبارك وعلى طريق الحق سدد خطاكم وخطانا

ووفقكما لخير الدنيا والأخرة وجعلكما من أهله وخاصته
ورزقكما حبه ورضاه وعفوه

اللهم آمين ِ



    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:40 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.