موقع الشيخ بن باز

 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الأسئلة المتعلقة بالرقية الشرعية وطرق العلاج > اسئلة وطرق العلاج بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة

الملاحظات

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 04-10-2007, 02:06 PM   #1
معلومات العضو
sayf_din

إحصائية العضو






sayf_din غير متواجد حالياً

الجنس: male

اسم الدولة Pakistan

 

 
آخـر مواضيعي

 

New1 سؤال يخص الذين يعانون من سوء الحظ ارجو المساعدة .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
سأدخل فى الموضوع مباشرة دون مقدمة ، إخوانى فى إسلام انا إنسان غير محظوظ فى حياته المهنية ، كنت قريبا بمرتين من إلتحاق ببلد من أجل العمل لكن شائت الاقدار الا يتم اي شيء ، لست محظوظا فى امور التى تخص الاوراق الإدارية ومايتعلق بذلك ، فى اغلب احيان امورى تكون عكسية .....طبعا الشكوى تكون لسبحانه وتعالى ، لكن اطلب منكم إخوانى ان تعطونى حديث شريف او اية قرآنية كريمة تسهل إن شاء الله امورى بإذن الله ...
اخوكم سيف وجزاكم الله الف حسنة وخير .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-10-2007, 06:41 PM   #2
معلومات العضو
علينا باليقين
راقية شرعية ومشرفة عامة على ساحات الرقية

افتراضي

و عليكم السلام ورحمه الله و بركاته ...

أخي في الله
يقول الدكتورعمرو أبو خليل

اقتباس:
ليس للأمر عَلاقة بسوء الحظ من قريب أو بعيد.. لأن سوء الحظ أصلاً أكذوبة كبرى نحاول أن نعلق عليها أخطاءنا بدلاً من دراسة الأسباب الحقيقية للخطأ أو للفشل..


اقتباس:

وإن عيب هذه الأكذوبة أننا لا نُحمِّل أنفسنا أية مسئولية فيما يحدث لنا؛ فنحن مجتهدون، ونفعل ما علينا؛ ولكن سوء الحظ يقف لنا بالمرصاد، وهذا منطق لا يقبله عقل ولا شرع؛ فالعقل يقول: إن الأسباب والمقدمات تؤدي إلى النتائج. والشرع، يقول: "إن الله لا يضيع أجر مَن أحسن عملاً..".



اقتباس:
شائت الاقدار


هذه من الألفاظ التي لا ينبغي قولها ، لأنه ليس للظروف ولا للأقدار مشيئة .
وقد سئل العلامة محمد بن صالح العثيمين حفظه الله عن هذه الألفاظ فقال : ( شاءت الأقدار ، وشاءت الظروف ألفاظ منكرة ، لأن الظروف جمع ظرف ، وهو الزمن ، والزمن لا مشيئة له ، وكذلك الأقدار جمع قدر ، والقدر لا مشيئة له .
وإنما الذي يشاء هو الله عز وجل نعم لو قال الإنسان : اقتضى قدر الله كذا وكذا فلا بأس ، أما المشيئة فلا يجوز أن تضاف للأقدار ، لأن المشيئة هي الإرادة ، ولا إرادة للوصف ، وإنما هي للموصوف ) . مجموع فتاوى ورسائل محمد بن عثيمين 3/131-132 .



فالإنسان بتوفيق الله، ثم بعزمه، وهمته
، وتربيته لنفسه - قادر على التغلب على كثير من العقبات والصعاب.

عن ابن عباس ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : « كلمات الفرج : لا إله إلا الله الحليم الكريم ، لا إله إلا الله العلي العظيم ، لا إله إلا الله رب السماوات السبع ورب العرش الكريم »

عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : « دعوات المكروب : اللهم لا إله إلا أنت ، رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ، وأصلح لي شأني كله ، شأن الدنيا والآخرة ، في عفو منك وعافية ، لا إله إلا أنت »

عن علي بن أبي طالب ، رضي الله عنه ، قال : علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا نزل بي كرب أن أقول : « لا إله إلا الله الحليم الكريم ، سبحان الله ، وتبارك الله رب العرش العظيم ، والحمد لله رب العالمين »

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا نزل به هم أو غم : « يا حي ، يا قيوم ، برحمتك أستغيث »

عن أسماء بنت عميس ، قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « من أصابه غم ، أو هم ، أو سقم ، أو شدة ، أو ذل ، أو لأواء ، فقال : الله ربي لا شريك له ، كشف ذلك عنه »

قال عبد الله بن مسعود : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ما أصاب مسلما قط هم ولا حزن فقال : اللهم إني عبدك ، ابن عبدك ، ابن أمتك ، ناصيتي في يدك ، ماض في حكمك ، عدل في قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك ، سميت به نفسك ، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور بصري ، وجلاء حزني ، وذهاب همي ، إلا أذهب الله همه وأبدل له مكان حزنه فرجا » ، قالوا : يا رسول الله ، أفلا نتعلم هذه الكلمات ؟ قال : « بلى ، ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن »

بلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أصابه هم أو غم أو كرب يقول : « حسبي الرب من العباد ، حسبي الخالق من المخلوقين ، حسبي الرزاق من المرزوقين ، حسبي الذي هو حسبي ، حسبي الله ونعم الوكيل ، حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم »
اختك في الله

التعديل الأخير تم بواسطة علينا باليقين ; 04-10-2007 الساعة 06:48 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-10-2007, 07:03 PM   #3
معلومات العضو
sayf_din

إحصائية العضو






sayf_din غير متواجد حالياً

الجنس: male

اسم الدولة Pakistan

 

 
آخـر مواضيعي

 

افتراضي

جزاكى الله الف خير وبركة على مساعدتك ونصحك اختى الكريمة .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-10-2007, 02:36 PM   #4
معلومات العضو
ام طلال 1428
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية ام طلال 1428
 

 

افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ليش التشاؤم
لابد ان تؤمن بقضاء الله وقدره ان كان خير او شرا
واجد هذه الايام كثر
عدم الايمان بلقضاء الله
تصدقيني اني احسدك
لان الله اذا احب عبد ابتلاه
في هذه الحياه
ولابد من العبد المؤمن ان يكون
قوي امام الصعاب التي نواجهها في هذه الحياة
اقرائي ماتيسر لك من القران الكريم قدر المستطاع
والتسبيح وذكر الله كثير
ولاتنسي الاستغفار
والدعاء
والخشوع والبكاء
في السجود
من غير وقت محدد ولازمن
والله لتجدين
انشراح الصدر
وفتح ابواب الفرج
ولاتقنطي من رحمة الله
قبل الختام اقول
ان الله يحبك
فكيف انت معه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:

 

Skin EdiTe By ViSiOn

Powered by vBulletin® Version, Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd.

  web site traffic counters


 
 

:: شبكة رسمـ كمـ للتصميمـ ::