موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > منبر الفقه الإسلامي

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 19-03-2007, 07:55 PM   #1
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي ((( لو أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم فى الرؤيا .... )))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سؤالى بارك الله فيكم
لو رأى أحدنا الرسول صلى الله عليه وسلم فى منامه وأمره بشئ ... فهل يجب عليه التنفيذ لأنه أمر من الرسول صلى الله عليه وسلم ؟ وان لم ينفذ هل يعتبر انه عصاه ؟؟
وجزاكم الله خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-04-2007, 08:30 PM   #2
معلومات العضو
عمر الليبي

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حكم من يدعي أن النبي صلى الله عليه وسلم أعطاه وردا في المنام

- ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم قوله: ( من رآني في منامه؛ فقد رآني حقا؛ فإن الشيطان لا يتمثل بي). يدعي بعض الناس أن النبي صلى الله عليه وسلم جاءه في المنام، وأعطاه وِردا يكرره كذا مرة (أي: يتعبد به ويخبر به الناس)، وهذا ينافي الآية الكريمة: ** اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا ( 3) ** [المائدة]؛ فهل يصدق مثل هذا أم يكذب؟
- رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام قد تحصل، والحديث الوارد فيها صحيح [رواه الإمام البخاري في (صحيحه) (8/71-72) من حديث أنس رضي الله عنه]، لكن هذا في حق من يعرف الرسول صلى الله عليه وسلم ويعرف صفاته صلى الله عليه وسلم؛ فإن الشيطان لا يتشبه به في صفاته وشخصه عليه الصلاة والسلام، فمن كان يعرفه حق المعرفة، ويميزه حق التمييز عن غيره؛ فهذا قد يراه في المنام، أما الذي لا يعرف صفات الرسول صلى الله عليه وسلم، ولا يميز شخصيته الكريمة عليه الصلاة والسلام؛ فهذا قد يأتيه الشيطان، ويدعي أنه الرسول صلى الله عليه وسلم؛ يضلله في دينه؛ فليس الأمر على إطلاقه.
أما الناحية الثانية، وهي أن الرسول علمه وِردا في رؤياه؛ فهذا - كما تفضل السائل - أمر باطل؛ لأن التشريع قد انتهى بوفاة النبي صلى الله عليه وسلم؛ لقوله تعالى: ** اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي (3) ** [المائدة]، ولا يرِد بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم تشريع شيء وزيادة شيء على ما كان قبل وفاته عليه الصلاة والسلام؛ لا وِرد ولا غيره؛ فليتنبه لهذا.

الشيخ / صالح الفوزان

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-04-2007, 08:36 PM   #3
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيكم مشرفنا الفاضل عمر الليبى
ولكن قصدى ليس أمرا بأوراد ولا تشريعات وانما استخرت فى أمر ما أو أنك تفكر فى موضوع شخصى ويأتيك الرد كحل من الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ... فهل يجب عليك الأخذ به أم لا ... ؟

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-04-2007, 09:18 PM   #4
معلومات العضو
عمر الليبي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة الخضراء
   بارك الله فيكم مشرفنا الفاضل عمر الليبى
ولكن قصدى ليس أمرا بأوراد ولا تشريعات وانما استخرت فى أمر ما أو أنك تفكر فى موضوع شخصى ويأتيك الرد كحل من الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ... فهل يجب عليك الأخذ به أم لا ... ؟


قال جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها، كما يعلمنا السورة من القرآن، يقول: ** إذا همَّ أحدكم بالأمر فليركع من غير الفريضة، ثم ليقل: " اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، تعلم ولا أعلم، وأنت علاّم الغيوب. اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر – ويسمي حاجته - خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري ـ أو قال: عاجل أمري وآجله ـ فاقدره لي ويسره لي، ثم بارك لي فيه.
وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري ـ أو قال: عاجل أمري وآجله ـ فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به " (1).
لم يطلب الشّارع ممن صلّى الاستخارة شيئاً ، كي يفعل ما عزم عليه أو يتركه ، سوى الصّلاة والدّعاء المأثور . والشّأن في ذلك ، شأن أي دعاء يدعو به المسلم .
ومن هنا : قرر العلماء ، أنه يفعل ما ينشرح له صدره بدون توقّف على رؤيا منام ولا أن يلجأ لأحدٍ ، يدعو له بها ، وإنما هي دعاء ، بأن يختار الله له من الأمـر الخيـر ، فيمضي فيه ، إنْ شرح اللهُ له صدرَه ، فإن تيسّر كان الخيرُ في ذلك ، ورضي وفرح ، وإن لم يُقضَ علم أن الخير في ذلـك أيضاً ، ورضي به ، وسيحمد عاقبته .
وإن لم يظهر له شيء ، ولا انشرح صدره للفعل أو الترك ، فهل له أن يكرر الاستخارة ، فيه خلاف ، ولم يصح شيء مرفوعاً في تكرارها . (2)
: ومن الخطأ الشائع عند بعض النّاس أنّ الاستخارة لا تكون معتبرةً إلا إذا دعا بها بعضُ النّاس ، وأنّه لابُدّ فيها من الرؤيا المنامية ، فهذا غلوُّ وجمود ، لم يأمر به الله ، ولا هدت إليه سنّةُ رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وإنما نشأ عن التكلّف الذي لا ينبغي للمسلمين فعله ، حتى جرّهم ذلك إلى أن عطّلوا سنّةً عظيمةً من سنن النبي صلى الله عليه وسلم ، وحرموا أنفسهم مثوبة هذه السنّة وبركاتها ، والتعرّض لنفحاتها .
فهيا ـ أخي المسلم ـ استخر ربّك في أُمورك ؛ يهدك ، وافزع إليـه واسترشده ؛ يرشدك ، وقد يسَّر لك استخارته وسهلها ، فادع بها عقب السّنن والنّوافل ، أو اركع ركعتين لأجلها ، تزدد مثوبة وقربى .
ولا تلتفت إلى ما اعتاده النّاس من التّشدد أو الاتّكال على غيرهم فيها ، واعتصم بسنّة النّبيّ صلى الله عليه وسلم، يصلح أمرك ، وتفلح في دنياك وآخرتك ، فطوبى لمن عمل بها ، وأحياها في النّاس (3).
وافعل ـ أخي المسلم ـ ما ينشرح صدرُك له بعد الاستخارة ، وإيّاك أن تعتمد على انشراحٍ كان لك فيه هوى قبلها بل ينبغي لك ترك اختيارك هذا رأساً ، وإلا فلا تكون مستخير الله ، بل تكون ـ والعياذ بالله ـ مستخير هواك .
وعليك أن تكون صادقاً في طلب الخيرة وفي التبري من العلم والقدرة ، وإثباتهما لله تعالى .

، فإذا صدقت في ذلك ، تبرّأتَ من الحول والقوّة . ومن اختيارك لنفسك (4) .

هذا ماتيسر ونسأل الله ان ينفع به الاسلام والمسلمين
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-04-2007, 09:22 PM   #5
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاكم الله خيرا مشرفنا الفاضل عمر الليبى
ولكنى أقصد أن الرسول صلى الله عليه وسلم جاءك وأمرك بشئ بدون استخارة ...
أرجو أن يكون قصدى وضح ...
وجزاكم الله خيرا


التعديل الأخير تم بواسطة المؤمن بالله ; 05-04-2007 الساعة 06:08 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 05-04-2007, 06:13 AM   #6
معلومات العضو
المؤمن بالله
اشراقة اشراف متجددة

افتراضي

أولاً أسف أخيتي الكريمه الجنه الخضراء على التعديل .
لإنه لم يكن بقصـد .. لإنني كنت أريد الإقتباس .. فذهبت إلى تحرير المشاركه .
ولكن لم أغير شيء بالرد ..



وبــارك الله فيك أخي الكريم عمر الليبي ..
وجـزاك الله عنا خير الجزاء ..

أخيتي الجنه الخضراء حفظك الله .
أعتقد أن أجوبه أخي عمر الليبي واضحه .!!

وسؤالك واضح ..؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة الخضراء
   جزاكم الله خيرا مشرفنا الفاضل عمر الليبى
ولكنى أقصد أن الرسول صلى الله عليه وسلم جاءك وأمرك بشئ بدون استخارة ...
أرجو أن يكون قصدى وضح ...
وجزاكم الله خيرا




وهل رأيتي رؤيا مثل هذه !!!
ولا أعتقد أنه يرى مثل هذه الرؤى ...!

لإنه لم يرد عن الصحابه والتابعين وتابعي التابعين مثل هذه الرؤى ..
ولا حتى في عصرنا الحاضر ..!

وعلى حسب علمي أن الأنبياء هم الذين يعملون بمقتضى الرؤيا .
مثل . رؤية الخليل عليه السلام لما رأء أن يذبح ابنه إسماعيل عليه السلام ..


هذا ماوودت إيضاحه ..

وبـارك الله في الجميع
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 05-04-2007, 06:19 AM   #7
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

نعم أعلم من يرى الرسول فى عصرنا الحاضر وماالذى يمنع ؟؟
أشكر الجميع
وجزاكم الله خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2007, 06:15 PM   #8
معلومات العضو
عيناكـ

افتراضي

احب ان استفسر عن هذه العبارة :- ( عمر الليبي)

لكن هذا في حق من يعرف الرسول صلى الله عليه وسلم ويعرف صفاته صلى الله عليه وسلم؛ فإن الشيطان لا يتشبه به في صفاته وشخصه عليه الصلاة والسلام، فمن كان يعرفه حق المعرفة، ويميزه حق التمييز عن غيره؛ فهذا قد يراه في المنام، أما الذي لا يعرف صفات الرسول صلى الله عليه وسلم، ولا يميز شخصيته الكريمة عليه الصلاة والسلام؛ فهذا قد يأتيه الشيطان، ويدعي أنه الرسول صلى الله عليه وسلم؛ يضلله في دينه .

كيف الشيطان لا يتشبه ثم قلت من لا يعرف الرسول وصفاته ياتيه الشيطان ويدعي انه الرسول!؟!؟!؟!؟!؟!

يدعي اي يتشبه اليس كذلك ؟؟؟؟

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2007, 08:06 PM   #9
معلومات العضو
المؤمن بالله
اشراقة اشراف متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة الخضراء
   نعم أعلم من يرى الرسول فى عصرنا الحاضر وماالذى يمنع ؟؟
أشكر الجميع
وجزاكم الله خيرا


نعــم أخيتي الكـريمه ..
أن لـم أقـل لا أحـد يـرى الـرسول عليه الصلاه والسلام في عصرنـا الحـاضر .. لا تفسـري كـلامي هكـذا ..فالـذين يـرونه كثيــر نعـرفهـم

لكـن أنـا أقصـد لا أحـد نعلمــه يــرى مثــل هـذا الـرؤى .. أي الـرسول يأمـرهـم أمـر في المنام ..!!

وبــارك الله في الجميــع
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2007, 08:11 PM   #10
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

أخى الفاضل المؤمن بالله
انا لاأريد أن أدخل فى جدال ولكن صدقنى يحدث ايضا ان يأتى الرسول صلى الله عليه وسلم فى المنام ويأمرنا بأشياء ولكنها وأكرر ليست أوراد ولا تشريعات وانما حلول لمشكلات وماشابه ...
وجزاكم الله خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:07 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.