عرض مشاركة واحدة
New Page 2
 
 

قديم 03-04-2006, 02:01 PM   #1
معلومات العضو
ابو نايف
شاعر منتدى الرقية الشرعية

Red face ( && ~عصفور طــــاير للسمــــاء ~ ... حوار بين طفل وأمه && ) !!!





أحبتــي
من ( دمعتــــي حبر العيون أبو نايف )

هذه الأزهار الواردة في بساتين الشعور
البساتين التـي زرعهــا الحب والوفاء
وزرعتهــا الأخوة الصادقة
فأنا على يقين أننا جميعا ً
نتألم
( نتلعثم )
ثم نتمتم ونقول( حمدا ً لله على سلامة كُل أختٍ لنا كانت تنتظر طفلٍ لها مع مداد الوقت وفجأه تحول هذا الحلم إلى سراب . وعوضها الله بخير ٍ من شفيعها بالدنيا والآخره
ونسأل الله أن يجعله شفيعا ً لوالدية وعصفورا ً من عصافير جنة الفردوس )

هذه الخاطره عباره عن طفل يحاور والدته ويهدئ من روعها بتلك الكلمات أتمنى من الله أن تحوز على رضاكم والله ولي التوفيق
أهداء لمنتدى الرقية الشرعية




:


:


:

~عصفور طــــاير للسمــــاء ~*



يا واقع الحاضر . . أبد
ما به جديد
مابه سوى طفل ٍ وليد
عاف الأراضي والبلد
عاف المرض
عافت برائته الحياة
يوم إنولد
قام وعـَـرَض. . . حياته إلرب الصمد
وأختاره الله بالجوار
أختاره عصفور ٍ بعد . . .
ما كان بالدنيا ولد

عصفـور
طاير للسماء
رفرف بجنحانه بعيد
يشدو . . يغرَّد . . . بالنشيد
غـَـرَّد وطــار . .
غـَـرَّد وصار :
يكتب في أرجاء الحماء :
( أنا السعاده يا بشر )
( أنا المرح )
( أنا الشفاعه والفرح )
( أنا شفيع إلوالدي . . يوم القيامة والحشر )


:


يـَـمَّــه . .
علامك تصرخين . . ! ؟
يـَـمَّــه . .
خبرتك تؤمنين . .
إن ّْ الله خالقنا بكَبَد ! ؟
هل تعلمين . .
( وشو الكَبَد ) . . ! ؟
ترى الكَبَد . . . نفسه / النكد
نفسه / الشقــاء
يعني كذا . .
وإلا كذا . .
ما به مـَـفـَـرّْ . .
من درب هالدنيا الوعـٍـر

:


أرجـوك
يـَـمَّــه تفرحين
أرجـوك
لا . . لا . . . تحزنين
ودي يا يـَـمَّــه . .
ترقصين
ومن نبض قلبك. . تضحكين

يـَـمَّــه . .
طلبتك بالقدر . .
ومكتوب ( ربي ) تؤمنين
مدام ربي قد أمر . .
إني أكون . .
شفيع لك دنيا . . ودين
جـِـفـِّـي العيون
وإرمي الطـِـرَح
وقومي إلبسي تاج الفخر
تاج الشفيع المنتظر
تاج الولد
اللي يقول :
ــ . يـَـمَّــه الوعـد . . . /
في جنة الله . . . ( الـوعــــد )

ــ . يـَـمَّــه وعـد
إني أكون
في جنة الله أنتظر
حضنك . . وأشفعلك . . بعد
من نار ملهوفه لمـــاء


:


يـَـمَّــه . . إفرحي
وقولي ( لهـَـلـّْي )
إني هنا
طاير بفردوس الهناء
وإني مثل . .
سيف ٍ لأبو طالب ( عليّْ )
أقتل ذنوبك والعنــا


وقبل أرتحل
من هالمحل
ودي أقول
سلامت إعيون السحاب
سلامت أهداب السراب
سلامت إدموع السما
لا صارت الدمعة ضباب . . .
وأصبحت شافع لك . . أنا


يا واقع الحاضر . . أبد
ما به دموع
ما به سوى طفل ٍ شفوع
حـَـب الفضـاء
حـَـب يترك أرجاء الحمــاء . .
وأرض الكبد
أرض التعاسه والنكد
دامه عن الدنيا رحل

يـَـمَّــه . . أبد
ما به رجوع
ما به دموع

وفي
جنـــة
اللـَّه الوعــد

في
جنـــة
اللـَّه الوعــد


في جنـــة الله الوعـــــد

أخوكم
دمعتي
حبر العيون
أبو نايف

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة