المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طلب تفاعل من الاخوة معي


مصارع الرهاب
11-11-2012, 04:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أنا أخوكم ياسين 23 سنة، أعاني من رهاب اجتماعي شديد ووسواس قهري وهذان المرضان يشتدان علي في هذه الايام الاخيرة حتى اصبح الشيطان يوسوس لي باذية نفسي، لا حول ولاقوة الا بالله. انا الان مداوم على الرقية الشرعية وقراءة سورة البقرة ولكن الامر يشتد علي اكثر فاكثر نوم كثير وحزن واكتئاب حتى اني اجد صعوبة كبيرة في كتابة هذه السطور.

الزمرد*
11-11-2012, 04:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أنا أخوكم ياسين 23 سنة، أعاني من رهاب اجتماعي شديد ووسواس قهري وهذان المرضان يشتدان علي في هذه الايام الاخيرة حتى اصبح الشيطان يوسوس لي باذية نفسي، لا حول ولاقوة الا بالله. انا الان مداوم على الرقية الشرعية وقراءة سورة البقرة ولكن الامر يشتد علي اكثر فاكثر نوم كثير وحزن واكتئاب حتى اني اجد صعوبة كبيرة في كتابة هذه السطور.
اهلا بك اخي الفاضل ياسين
تاكد ان مع الرقية وقراءة القران والمواد الحسية التي تساعد المريض الروحي ان الامر سيشتد عليك وهذي بادرة طيبة تاكد انك في الطريق الصحيح
وتعوذ من الشيطان من الوساوس وتاكد انك لن تفعل شيئا بنفسك حتى في عمل النفس يؤكطدون ذلك.
لكن نصيحتي لك اخي ان تعرض حالتك على الشيخ ليقف على التشخيص ومن ثم يعطيك برنامج مناسب لك وهذا يكون في احدى القسمين
قسم عرض الحالات ( هذا القسم لا يراه إلا صاحب الموضوع والمشرفين فقط ) (http://www.ruqya.net/forum/forumdisplay.php?f=96)

الأسئلة العامة المتعلقة بالرقية الشرعية والأمراض الروحية (http://www.ruqya.net/forum/forumdisplay.php?f=126)
واسال الله لك الشفاء عاجلا اخي

مصارع الرهاب
11-11-2012, 05:26 PM
بارك الله فيك أختي، والله هذا ما أخشاه ان أن أفعل بنفسي شيءا ان اشتد علي الامر فأنا أحس كأني أفقد عقلي وقدرتي على فعل أي شيء مهما كان بسيطا، أسأل الله المعونة والفرج.

مصارع الرهاب
11-11-2012, 05:33 PM
أرجو منكم أن تكتبو هنا بعض القصص التي شفي أهلها بفضل سورة البقرة وقيام الليل، فأنا أنوي قيام الليل ولكن لم أوفق لحد الأن لأني اصبحت أنام نوما ثقيلا يفقدني الارادة في النهوض. ارجو من لديه قصة حدثت له او احد اقربائه ان يكتبها هنا في رد، ولا تنسونا من خالص دعواتكم، ارجوكم ان لا تمروا من دون أن تدعولي الله أن يوفقني لقيام الليل، انتم الان تقولون انه امر هين، ولكنه علي كصعود جبل ، عمل شاق جدا، وما احتاجه هو دعواتكم وتشجيعكم لي، واجر الله على الجميع.

الزمرد*
11-11-2012, 05:46 PM
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
اسال الله العظيم رب العرش الكريم ان يشفيك
توكل على الله وسيعينك على قيام الليل والاستشفاء بالبقرة وغيرها صحيح انك ستجد صعوبة لكن سرعان ما تتعود وتتذوق طعم حلاوة مناجاة الله في جوف الليل وقراءة القران ومن ثم تيقن بالشفاء
واحيلكم على هذا الرابط ستوضخ لك فائدة سورة البقرة

http://www.ruqya.net/forum/showthread.php?t=41630

فاديا
11-11-2012, 05:53 PM
الرقية الشرعية مهمة وسيوافيك بها اخواننا الرقاة

وكذلك لماذا لا تعرض مشكلتك على طبيب نفسي ؟

سهيل..
11-11-2012, 09:22 PM
والله إني قرأت فتوى للجنة الدائمة والمجلد عندي في البيت قال فيها الشيخ ابن باز رحمه الله لاحد المرضى بالوسواس إعرض نفسك على طبيب نفسي او طبيب أعصاب وإرق نفسك وإن شاء الله يرفع الله عنك
جزاك الله خيرا أستاذة فاديا

سهيل..
11-11-2012, 09:28 PM
أرجو منكم أن تكتبو هنا بعض القصص التي شفي أهلها بفضل سورة البقرة وقيام الليل، فأنا أنوي قيام الليل ولكن لم أوفق لحد الأن لأني اصبحت أنام نوما ثقيلا يفقدني الارادة في النهوض. ارجو من لديه قصة حدثت له او احد اقربائه ان يكتبها هنا في رد، ولا تنسونا من خالص دعواتكم، ارجوكم ان لا تمروا من دون أن تدعولي الله أن يوفقني لقيام الليل، انتم الان تقولون انه امر هين، ولكنه علي كصعود جبل ، عمل شاق جدا، وما احتاجه هو دعواتكم وتشجيعكم لي، واجر الله على الجميع.
إستعن بالله وتوكل عليه سبحانه وتعالى فلا يعجزه شيء أكثر الدعاء خاصة في السجود وأطلب منه جل شأنه أن يعينك فقد قال صلى الله عليه وسلم في حديث منه...وإذا سألت فسأل الله وإذا إستعنت فإستعن بالله...
أسأل الله أن يوفقك لما يحبه ويرضاه آمين

مصارع الرهاب
12-11-2012, 04:12 PM
والله إني قرأت فتوى للجنة الدائمة والمجلد عندي في البيت قال فيها الشيخ ابن باز رحمه الله لاحد المرضى بالوسواس إعرض نفسك على طبيب نفسي او طبيب أعصاب وإرق نفسك وإن شاء الله يرفع الله عنك
جزاك الله خيرا أستاذة فاديا

بارك الله فيك أخي ضياء على رفع المعنويات.

بالنسبة للحبوب النفسية، فهي تعالج الأعراض وليس المرض فأنا أتناولها منذ 4 أعوام فهي تجعلك عديم الإحساس، وكما قلت فهي تعالج الأعراض فقط ، وفي رأيي أنها ليست علاجا كافيا لمريض الرهاب، فهو يحتاج إلى علاج فعلي كالعلاج السلوكي الإنفعالي، و الجلسات النفسية مع المريض، ولكن هي مكلفة جدا، ولا أضن أنني سأجد طبيبا كفؤا يهتم بالمرضى اهتماما فعليا وخاصة في بلادنا، و خاصة أن الرهاب الإجتماعي يأخذ علاجه مدة طويلة وليس معروفا إن كان سيشفى منه أم لا، بالنسبة للرقية الشرعية فأنا الان أطبقها بنفسي بنصيحة من أحد الرقاة الثقاة الشيخ أحمد بن سعود البلهيد الذي أشار علي بقراءة سورة البقرة لمدة خمسة أيام. أنا الأن في حرب مع نفسي لتطبيق هذا البرنامج وقيام الليل لما سمعته من المعجزات التي حصلت للبعض من جراء قيام الليل واستجابة الله عز وجل لهم بسرعة البرق، وهذا ما امله من الله عز وجل. لأني وبصراحة مللت من هذا المرض والوسواس الذي يعيق حياتي كل يوم وأتمنى أن يستجيب الله لتضرعاتي آمين.

إلهي ..

أذهب البأس رب الناس ، اشف و أنت الشافي ، لا شفاء إلا شفاؤك ، شفاءً لا يغادر سقماً ..

إلهي ..

أذهب البأس رب الناس ، بيدك الشفاء ، لا كاشف له إلا أنت .. يارب العالمين آمين ..

إلهي ..

إني أسألك من عظيم لطفك وكرمك و سترك الجميل أن تشفيه و تمده بالصحة و العافية ..

إلهي ..

لا ملجأ و لا منجا منك إلا إليك .. إنك على كل شيء قدير ..

فاديا
12-11-2012, 06:30 PM
اخي الكريم

اعرف صعوبة الامر وما يتركه من آثار مجهدة على النفس وهو من اكثر الامراض اجهادا وتعبا وعادة ما ينبثق عنه مشاكل المعدة والقولون وذلك للجهد الكبير الذي يبذله المريض لمقاومة الواقع

الادوية هي مسكنات ولا ننكر الحاجة الى المسكنات حين تلم الاعراض ، وتكون مع العلاج الادراكي، وتساعد الى حد كبير في القيام بالتطبيقات السلوكية ، استشر الطبيب من حين لآخر قد يلزم تغيير نوع الدواء
ولا اعتقد ان الامر صعبا ،الرهاب من الحالات التي يمكن التخلص منها ونادرا ما تتحول الى حالات مزمنة ، وذلك بإهمال العلاج وترك النفس على ما هي عليه

وليس الامر مكلفا اذا توليته بنفسك ولا زلت في سن تساعدك على تخطي المرض والخروج من أزمته
انت بحاجة الى ادراك ان كل ما تشعر به ليس مبررا ولا سبب له
وكله مرده الى افكار سلبية عن نفسك وعن الآخرين أيضا
عليك ان تتبع سياسة تحقير الخوف كل يوم نصف ساعة على الاقل بممارسة انواع الرياضة

وانا معك في ان الرهاب الاجتماعي منتشر في دولنا العربية اكثر من اي مكان آخر بسبب التربية الاولى وخاصة مع الاولاد الذكور
لسبب او لآخر تموت النزعة الطبيعية الى الفضول والاكتشاف الموجودة بفطرة الانسان فترة نموه وتظهر اعراض الحالة بين المراهقة واول الشباب
ويكتشف الانسان انه مصاب بالمخاوف في اول العشرين تقريبا

ومعك ايضا في ان مريض الرهاب يستعجل الوصول الى نتائج العلاج كما يتشكك منها ، لأنه متردد تجاه نفسه وقدراته
كما ان الاكتئاب الذي يلازم الرهاب يزيد من تردده ومن فقدانه الامل ، لذلك قلت لك ان العلاج الدوائي مهم ،
عليك ان تتعلم كيف تحادث نفسك بطريقة ايجابية وتبتدئ العلاجات المختلفة من دوائية ورقية شرعية وتلتزم بها وترى كيف انك تحسنت شيئا فشيئا ،

تلاوة القرآن في حلقات الذكر عامل مفيد جدا ، وخاصة بعد او قبل صلاة الفجر
لسبب نفسي هو ما يُدعى قوة الظلام ، عادة ما يشعر الانسان بقوة نفسية فريدة من نوعها في هذه الاوقات وانه قادر على بت جميع ما يواجهه من مشكلات ، وقادر ايضا على فعل وشعور ما لا يفعله ولا يشعره في اوقات النهار
ومن هنا استغل هذه الفترة في تحسين افكارك عن نفسك وقدراتك وعما تتصوره من الآخرين الذين تعاني رهابا منهم
فالأسباب التي في عقلك لا مبرر لها ولا أصل
استعمل الخيال فهو هنا الارض الخصبة للعلاج ، تخيل ما أجمل ان يقوم الانسان بفعل انجازات من ابتكاراته وترتيباته
تخيل ايضا وازرع في خيالك ان الناس حقا لا يراقبونك لكي تحمل كل هذا التعب في سبيل مواجهتهم

جلسات الاسترخاء مهمة جدا للتخلص من بعض الاعراض المزعجة المصاحبة للرهاب وللمساعدة على وضع الامور في نطاقها الصحيح دون مبالغة وتضخيم

وكذلك الصدقة تدفع الى الشعور بهذه الراحة وكأن هما انزاح عنك ، بما تقدر عليه حتى لو كان ما كان وافعل ذلك بنية الشفاء

ابحث في النت او اقرأ في كتب مختلفة عن مقالات تأكيد الذات والثقة بالنفس ، ما تمر به امر طبيعي فلا تعطيه اكبر من حجمه ، وحتى الاعراض التي تشعر بها ربما يبالغ عقلك في تصويرها

أكثر من الأدعية

عليك ان تبدأ بعلاج نفسك ، وأؤكد لك انني رأيت الكثير الكثير من حالتك وفي عمرك وقد تخلصوا من الرهاب الى الابد

تحياتي

مصارع الرهاب
13-11-2012, 05:51 PM
أصتبتني في الايام الاخيرة حالة من الخوف والقلق دائمة بعد قرائتي لسورة البقرة
حاليا لا املك ادنى قدرة على الحراك كثير النوم.

الزمرد*
13-11-2012, 07:26 PM
لا تبالي اخي بهذ المخاوف ستتلاشى يوم بعد يوم المهم ان لا تنفرد بنفسك بل اجلس مع الاهل او اصحابك
لما لم تجل حالتك في القسم الخاص ويعطي شيخنا ابو البراء برنامج تشجع وابدا
المهم الي هذا الرابط لعله يفيدك ايضا
http://www.ruqya.net/forum/showthread.php?t=3396

عبدالله حسين
14-11-2012, 04:46 AM
في أدوية لمرض الرهاب في الطب النفسي

أسأل الله أن يشفيك

غليك أن تحسن التصرف لكي تتغلب على المرض النفسي

مصارع الرهاب
15-11-2012, 11:13 AM
شكرا للجميع على مروركم

مصارع الرهاب
15-11-2012, 11:18 AM
أخي الحبيب يمنع وضع الإيميلات ومواقع التواصل وجزاك الله خير

أبوسند
15-11-2012, 12:48 PM
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيك

مصارع الرهاب
15-11-2012, 06:01 PM
أريد أن أعرض حالتي على الشيخ البراء. ولكن لا أجد كيف

الزمرد*
15-11-2012, 06:39 PM
أريد أن أعرض حالتي على الشيخ البراء. ولكن لا أجد كيف
اخي الفاضل ما عليك الا ان تكتب في هذا القسم لكن عليك ان تتحرى هذه الايام
السبت الاثنين والاربعاء وبتوقيت الجزائر من الساعة الخامسة مساءا الى الثامنة مساءا
واسال الله لك الشفاء العاجل

محبة السنه
19-11-2012, 10:43 AM
اخي في الله رديت عليك في موضوع شفانا وشفاكم الله عز وجل واتمنى ان تشاهده
عليك بهذه الأمور
1-حسن الظن بالله
2-الثقة بالله
3- العزيمة والصبر
4-تعلق قلبك بالله
واعلم حفظك الله ان الله وحده هو رافع البلاء عنك فخضع له سبحانه وتذلل له سبحانه واستمر على الرقية الشرعية ولاتيأس
ان الناس تخلت عنك فرب الناس معك
وهذا اختبار يمر بك اجتازه بتفوق (ايمان بالله+الالتجاء لله+الصبر+العزيمة+الارادة+التوكل على الله +الصلاة على اوقاتها+قيام الليل لوركعتين فأنها كافيه اذا داومت عليها+الأذكار+قوي ثقتك بنفسك+عدم الاستسلام+عدم اليأس والتسخط)
والله يا أخي اعلم ان الله معك الايكفي هذا
بلى ورب الكعبة
اسأل الله ان يشفيك شفاء تام بمشيئته
ونقلت موضوعي هنا

اخي في الله ما ابتلاك الله الا اختبار لك تصبر وتحتسب او تجزع وتسخط والمؤمن مبتلى
وانا اظنك على خير وانك ان شاء الله من الصابرين المحتسبين
والصبر على البلاء له اجر عظيم واعلم اخي في الله انا ما انت فيه من بلاء هذا يدل على محبة الله لك والرسل كانوا مبتلين
اسألك بالله ان تتأمل في هذه الايات ووضعت بعض منها والقران الكريم والحديث الشريف مليئة بأيات الصبر ومايلقاه الصابر المحتسب من الأجر
قال تعالى(وَلَمَن صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الاُمُورِ)
وقال تعالى(سَلاَمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ)
وقال تعالى(إِلاَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أُوْلَـئِكَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ)
وقال تعالى(وَالَّذِينَ صَبَرُواْ ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَأَنفَقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلاَنِيَةً وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ)
وقال تعالى(مَا عِندَكُمْ يَنفَدُ وَمَا عِندَ الله بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)
وقال تعالى(أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلامًا)
وقال تعالى(إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُونَ)
وفي الحديث الشريف
أما الأحاديث الواردة في الصبر على البلاء فهي كثيرة ومنها قوله صلى الله عليه وسلم: ((أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل)) الحديث وهو حديث صحيح، ومنها قوله صلى الله عليه وسلم مثلا: ((عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له))
الصبر على البلاء قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في جسده أو في ماله أو في ولده حتى يلقى الله سبحانه وما عليه خطيئة)) رواه أحمد في مسنده عن أبي هريرة.

قوله صلى الله عليه وسلم: ((أشد الناس بلاء الأنبياء...))
وايضا ايات عن الصبر واجره

(أُوْلَئِكَ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُم مَّرَّتَيْنِ بِمَا صَبَرُوا وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ)

(وَجَزَاهُم بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا)
(وَاصْبِرْ فَإِنَّ الله لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ)
اعلم اخي في الله اذا الناس تخلت عنك ف رب الناس لن يتخلى عنك
هو مبتليك وهو ان شاء رافع عنك البلاء وأحسن ظنك بالله والله لن يخيبك الله طالما انت مؤمن محتسب واثق بالله انه سبحانه رافع البلاء ونصيحة لك من اخت مجربة علق قلبك بالله والله انك تشعر انك بخير وطالما انت مؤمن بقضاء الله وقدره ترتاح نفسيا وجسديا
ثم عليك الاخذ باالاسباب دون التعلق بها وترك تعلقك باالله
اتعلم يا أخي رعاك الله وشفاك ان الصبر هو حبس النفس عن ثلاث
1-حبس النفس على طاعة الله
2-حبس النفس عن معصية الله
3- حبس النفس عن التسخط على اقدار الله
وهذا جهاد النفس على الصبر
ثم يا اخي حفظك الله الطب النبوي مليء با الكنوز التي تعينك ان شاء الله با الشفاء التام
ماء زمزم /الحبة السوداء /القسط الهندي /الحجامه/العجوه وغيرها كثير
نصيحة امشي على هذه القاعدة
تعلق القلب بالله وحسن الظن به سبحانه والثقة به والتوكل عليه+ثم الأخذ با الاسباب+الدعاء وقيام الليل +العلاج المناسب
والعلاج با الاعشاب فيه محاذير اي يجب اخذ مقادير محدده دون زيادة اونقصان
اسأل الله العظيم ان يشفيك شفاء تام وان يجعلنا ربنا من الصابرين المحتسبين
وصل الله وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين

سهيل..
19-11-2012, 06:55 PM
جزاك الله خيرا محبة السنة

هاجرالمسلمة
19-11-2012, 09:58 PM
اخي في الله رديت عليك في موضوع شفانا وشفاكم الله عز وجل واتمنى ان تشاهده
عليك بهذه الأمور
1-حسن الظن بالله
2-الثقة بالله
3- العزيمة والصبر
4-تعلق قلبك بالله
واعلم حفظك الله ان الله وحده هو رافع البلاء عنك فخضع له سبحانه وتذلل له سبحانه واستمر على الرقية الشرعية ولاتيأس
ان الناس تخلت عنك فرب الناس معك
وهذا اختبار يمر بك اجتازه بتفوق (ايمان بالله+الالتجاء لله+الصبر+العزيمة+الارادة+التوكل على الله +الصلاة على اوقاتها+قيام الليل لوركعتين فأنها كافيه اذا داومت عليها+الأذكار+قوي ثقتك بنفسك+عدم الاستسلام+عدم اليأس والتسخط)
والله يا أخي اعلم ان الله معك الايكفي هذا
بلى ورب الكعبة
اسأل الله ان يشفيك شفاء تام بمشيئته
ونقلت موضوعي هنا

اخي في الله ما ابتلاك الله الا اختبار لك تصبر وتحتسب او تجزع وتسخط والمؤمن مبتلى
وانا اظنك على خير وانك ان شاء الله من الصابرين المحتسبين
والصبر على البلاء له اجر عظيم واعلم اخي في الله انا ما انت فيه من بلاء هذا يدل على محبة الله لك والرسل كانوا مبتلين
اسألك بالله ان تتأمل في هذه الايات ووضعت بعض منها والقران الكريم والحديث الشريف مليئة بأيات الصبر ومايلقاه الصابر المحتسب من الأجر
قال تعالى(وَلَمَن صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الاُمُورِ)
وقال تعالى(سَلاَمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ)
وقال تعالى(إِلاَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أُوْلَـئِكَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ)
وقال تعالى(وَالَّذِينَ صَبَرُواْ ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَأَنفَقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلاَنِيَةً وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ)
وقال تعالى(مَا عِندَكُمْ يَنفَدُ وَمَا عِندَ الله بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)
وقال تعالى(أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلامًا)
وقال تعالى(إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُونَ)
وفي الحديث الشريف
أما الأحاديث الواردة في الصبر على البلاء فهي كثيرة ومنها قوله صلى الله عليه وسلم: ((أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل)) الحديث وهو حديث صحيح، ومنها قوله صلى الله عليه وسلم مثلا: ((عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له))
الصبر على البلاء قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في جسده أو في ماله أو في ولده حتى يلقى الله سبحانه وما عليه خطيئة)) رواه أحمد في مسنده عن أبي هريرة.

قوله صلى الله عليه وسلم: ((أشد الناس بلاء الأنبياء...))
وايضا ايات عن الصبر واجره

(أُوْلَئِكَ يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُم مَّرَّتَيْنِ بِمَا صَبَرُوا وَيَدْرَؤُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ)

(وَجَزَاهُم بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا)
(وَاصْبِرْ فَإِنَّ الله لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ)
اعلم اخي في الله اذا الناس تخلت عنك ف رب الناس لن يتخلى عنك
هو مبتليك وهو ان شاء رافع عنك البلاء وأحسن ظنك بالله والله لن يخيبك الله طالما انت مؤمن محتسب واثق بالله انه سبحانه رافع البلاء ونصيحة لك من اخت مجربة علق قلبك بالله والله انك تشعر انك بخير وطالما انت مؤمن بقضاء الله وقدره ترتاح نفسيا وجسديا
ثم عليك الاخذ باالاسباب دون التعلق بها وترك تعلقك باالله
اتعلم يا أخي رعاك الله وشفاك ان الصبر هو حبس النفس عن ثلاث
1-حبس النفس على طاعة الله
2-حبس النفس عن معصية الله
3- حبس النفس عن التسخط على اقدار الله
وهذا جهاد النفس على الصبر
ثم يا اخي حفظك الله الطب النبوي مليء با الكنوز التي تعينك ان شاء الله با الشفاء التام
ماء زمزم /الحبة السوداء /القسط الهندي /الحجامه/العجوه وغيرها كثير
نصيحة امشي على هذه القاعدة
تعلق القلب بالله وحسن الظن به سبحانه والثقة به والتوكل عليه+ثم الأخذ با الاسباب+الدعاء وقيام الليل +العلاج المناسب
والعلاج با الاعشاب فيه محاذير اي يجب اخذ مقادير محدده دون زيادة اونقصان
اسأل الله العظيم ان يشفيك شفاء تام وان يجعلنا ربنا من الصابرين المحتسبين

وصل الله وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين

ماشاء الله عليكي أختنا سدد الله خطاك وزادك رفعة وقد اعجبتني ومضتك في التعلق بالله وحده هذا الاقرار للوحدانية والقيومية لله عز وجل جزيت خيرا اختنا العزيزة.

أخونا الفاضل لا بأس عليك فترة من الحياة وبإذن الله تنكشف ,,,لو سمحت لي اخونا أهم ما لفت انتباهي في الموضوع هو اولا اللقب :فيه تركيز على الرهاب بينما في العلاج النفسي يحتاج للتجاهل وهذا يعكس معاناتك من الوسواس الذي يتسلط عليك شفاكم الله,امر آخر وهو ذكرك لرغبتك بقيام الله أبشر هذه خطوة جدا جدا طيبة فقيام الليل دأب الصالحين وشرف المؤمن وفيه يتنزل المولى سبحانه وتعالى ما خاب ما خاب ما خاب من وقف في هته الساعات المباركة ربنا سبحانه رحيم يبتلينا لكي نقترب منه اكثر ,فها قد فكرتَ في قيام الله ويا لها من فرصة الهمها الله اياك.ابشر بما يسرك بالتوفيق ولا تنسانا بالدعاء في الاوقات المباركة.بالتوفيق.

هاجرالمسلمة
19-11-2012, 11:06 PM
يعطيك العافية اخونا على تشجيعك لابنة اختك الصغيرة سيكون من الاروع ان نسمع اخبارا مبهجة عن كــل مبتلى اللهم اشف كل مريض مسلم :مؤمن خاااصة ,كان من الرائع ماشاء الله تبارك الله رؤية هته التفاعلات استفدتها منها شخصيا .

محبة السنه
20-11-2012, 06:48 AM
جزاكم الله خيرا
وبارك الله فيكم
ورزقكم من حيث لاتحتسبون

محبة السنه
20-11-2012, 06:51 AM
اخوتي في الله هاجر ومحب الله جزاكم الله خيرا
ورفع الله قدركم في الدنيا والأخره وجميع المسلمين

أسامي عابرة
20-11-2012, 07:41 AM
ماشاء الله عليكي أختنا سدد الله خطاك وزادك رفعة وقد اعجبتني ومضتك في التعلق بالله وحده هذا الاقرار للوحدانية والقيومية لله عز وجل جزيت خيرا اختنا العزيزة.

أخونا الفاضل لا بأس عليك فترة من الحياة وبإذن الله تنكشف ,,,لو سمحت لي اخونا أهم ما لفت انتباهي في الموضوع هو اولا اللقب :فيه تركيز على الرهاب بينما في العلاج النفسي يحتاج للتجاهل وهذا يعكس معاناتك من الوسواس الذي يتسلط عليك شفاكم الله,امر آخر وهو ذكرك لرغبتك بقيام الله أبشر هذه خطوة جدا جدا طيبة فقيام الليل دأب الصالحين وشرف المؤمن وفيه يتنزل المولى سبحانه وتعالى ما خاب ما خاب ما خاب من وقف في هته الساعات المباركة ربنا سبحانه رحيم يبتلينا لكي نقترب منه اكثر ,فها قد فكرتَ في قيام الله ويا لها من فرصة الهمها الله اياك.ابشر بما يسرك بالتوفيق ولا تنسانا بالدعاء في الاوقات المباركة.بالتوفيق.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أختي الحبيبة هاجر المسلمة

مشاركة رائعة جداً

نسأل الله تعالى أن يشفي مرضانا ومرضى المسلمين

مصارع الرهاب
23-11-2012, 03:01 PM
لا أستطيع الإستماع إلى الرقية، اللهم إني أستغيث بك وبعظمتك.

منذ أيام وأنا أحاول النهوظ لقيام الليل ولكن لا أستطيع. اللهم إني أستنجد بك.

خوف شديد يصيبني إذا قرأت البقرة، لدرجة أني لا أستطيع الكلام ولا الخروج.

وليس هناك من يساعدني على الإلتزام بالرقية .

اللهم إني أسألك الحمد

ودااد
10-12-2012, 08:51 AM
اسال الله ان يشفيك ، انا من المصابين بالرهاب الاجتماعي بسبب المرض الروحي مرض متعب ومهلك جدا جدا جدا من كل النواحي مايحس به الا من اصيب به ، اصبر واحتسب وارقي نفسك ولاتنسى اذكارك وقيام الليل والدعاء والاستغفار اسال الله الشفاء لك ولي ولجميع المرضى يارب وان يكتب لنا الاجر على هذا الابتلاء ..

النسمة البارده
10-12-2012, 09:38 AM
اخي انا يمكن يكون معي شي من الرهاب بس ما اهتم فيه كثير اكثر شي اتعبني الوسواس واختلال الانيه والهلع هذا قبل 4 سنوات اخذت العلاج النفسي وكنت اتابع مع الرقاة واتحسنت كثير لكن ما اعرف هو من العلاج النفسي او من الرقية لكن فعلا العلاج النفسي افقدني الاحساس اكثر واكثر وتبلد بالمشاعر ازداد عندي ولامبالاه لكن الان خف الوسواس واختلال الانيه والهلع هذ بفضل من ربي
وانا ايضا اول مابداءت اعالج نفسي بالرقيه كنت نشيطه ومجتهده واقوم الليل لكن بعد استخدامي العلاج النفسي باسبوعين تسلط علي وسواس العقيده وبداءت انفر من العبادات ولا اجد اي لذه والى الان هذا حالي سورة البقرة لا استطيع اتمامها ولا افتح المصحف الا بعد مده طويله بعد ان كان لي ورد يةمي بالاضافه لسور البقرة تركت الاذكار قيام الليل الدعاء كل شئ
حتى سورة البقرة اشعر باغماء عند قراءتها يعني اقرى ولا اعلم ما اقوله ولا احس بما حولي
ما اردت قوله ان لا تياس لان بنت عمي حكت لي قبل ايام حكايتها مع سورة البقرة
كانت موسوسه من الدرجه الاولى كل انواع الوساوس وخوف شخصيتها مهزوزه
لكن في الاونه الاخيرة كلنا لاحظنا التغير في شخصيتها بدت انسانه قوية ومتماسكه وعادت حاله بعد ان هزل جسمها وشحب لونها تغيرت كثيرا وكانت لاتنجب الان عندها ولد وبنت ماشاء الله
ولم اكن اعرف السبب الا قبل ايام كنت اكلمها قالت ان واحده من زميلاتها في العمل نصحتها بقراءه سورة البقرة 40 يوم وطبقت النصيحه تقول انها كانت تجد صعوبه اول مره خوف وكسل وتعب ونوم لكن مع الاستمرار اصبحت تقراء بكل سهوله حتى اتمت 40 يوما وكانت تشهد تحسن قبل اتمامها والان هي في احسن حال
اما عن الكيفيه اللتي كانت تقراء فيها تقول انها بعد كل فرض صلاة تقراء ماتيسر من السورة اما صفحتين او 4 او اكثر المهم انه لاينتهي اليوم الا وهي قارئه السورة باكملها تستمر هكذا 40 يوم
انا الان بداءت بتطبيق نصيحتها اسال الله ان ينفعني بها
واسال الله لي ولك الشفاء وجميع المسلمين

عبدالله حسين
14-12-2012, 09:00 PM
قال الرسول (ص) (افعلوا الخير دهركم )
طبق هذا الحديث وسترتاح إن شاء الله

يقول الدكتور أفضل دواء للرهاب هو السيروكسات
وأفضل دواء للرجفة هو الأندرال