المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من اي مراحل الموت تخاف؟


فراس منيزل
26-12-2010, 06:58 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواني واخواتي رواد هذا المنتدى المبارك
كثرت الاسئلة والحالات التي تعاني من وساوس الموت والخوف والهلع منه , فمنها ما سببه مرض نفسي, لأن أفكارنا هي السبب وراء مشاعرنا وسلوكنا وليس الاحداث فقط, فترانا نعيش بالفعل ما نفكر فيه, كالبكاء اذا فكرنا بالحزن, والضحك عند التفكير في بعض المواقف الطريفة, لذلك انت تعيش الموت كل ما تفكر فيه ,بل وتموت اكثر من مرة ان اصبحت اسير تلك الافكار.
ومنها ايضا ما يكون بسبب الامراض الروحية ليقنط الانسان ولا يقدم لاخرته ولا لدنياه ,
وقد جعل الله الحياة والموت لحكمة وبما ان الموت حتمي وحقا على المؤمن والكافر , وجربه الصغير والكبير والغني والفقير والصحيح والعليل , اذن لماذا نترك هذه الفكرة تعطل حياتنا , وتنزع المتعة والسعادة التي شرعت لنا؟
ولتفصيل اكثر فالموت له ثلاثة مراحل الاولى الاحتضار والثانية خروج الروح والثالثة الدخول في عالم الاموات والانقطاع عن الدنيا

المرحلة الاولى الاحتضار
, فان كان الخوف من المرحلة الاولى للموت وتخاف من المرض او الحادث المؤدي الى الموت , هنا نسأل انفسنا كم من الامراض وجدنا المها وانتهت , الم اسنان ,صداع قاتل او غيبوبة وكسور وتمزق وحرارة وانحطاط الجسم ...الخ.
اذن لا داعي للقلق فلله الحمد نحن في عصر العلم والطب ولكل الم مسكن وعلاج ولا تجرى العمليات بدون تخدير, فالمسلم يحتسب ذلك كله وكما قال صلى الله عليه وسلم ( ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه ( رواه البخاري فمن رحمته تعالى بنا ان يكفرها في الدنيا ولا يؤخرها للاخرة وفي بعض المسانيد مرفوعا ان الرجل لتكون له الدرجة عند الله لا يبلغها بعمل حتى يبتلى ببلاء في جسمه فيبلغها بذلك, ويروى عن عائشة رضى الله عنها اذا اشتكى المؤمن أخلصه ذلك من الذنوب كما يخلص الكير الخبث من الحديد.


اما المرحلة الثانية وهي انسلال الروح وهذه المرحلة نحن نمر فيها يوميا مرتين او اكثر عند النوم, الم يقل الله تبارك وتعالى(الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&ID=4251#docu)) الزمر42, وفي تفسير الطبري حدثناابن حميدقال : حدثنايعقوب ،عنجعفرعنسعيد بن جبيرفي قوله ...( الله يتوفى الأنفس حين موتها (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&ID=4251#docu)) . . . الآية . قال : يجمع بين أرواح الأحياء وأرواح الأموات ، فيتعارف منها ما شاء الله أن يتعارف ، فيمسك التي قضى عليها الموت ، ويرسل الأخرى إلى أجسادها. أ.هـ


فما عسانا نفعل اذا بلغت الحلقوم غير الاعتماد على الله الذي هو الطف وارحم منا في انفسنا, نعم ان للموت سكرات فهل يعني ان نعطل الحياة والسنون ونقف مكتوفي الايدي بانتظار ثوان حتمية الحصول.

المرحلة الثالثة الدخول الى الحياة الاخرة وهنا لا اعتقد ان الخوف سيكون من الالم بل على التفريطفمن شغلته الاخرة والطاعة وترفع عن الانغماس بشهوات وملذات فانية لن يسوئه الله كما قال تبارك وتعالى في الحديث القدسي( وما ترددت في شيء أنا فاعله ترددي في قبض نفس عبدي المؤمن يكره الموت وأكره مساءته ولابد له منه ) أخرجه البخاري في صحيحه. بل اكثر من ذلك حيث قال النبي - صلوات الله وسلامه عليه -: (من أحب لقاء الله أحبَّ الله لقاءه، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه ). فقالت له عائشة - رضي الله عنها: يا رسول الله فكلنا نكره الموت فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ( ليس ذلك ولكن المؤمن إذا بُشر برضوان الله أحب لقاء الله فأحب الله لقاءه، والكافر إذا بشر بسخط الله كره لقاء الله فكره الله لقاءه ) متفق عليه.

فهل عاد احد من الناس ليصف لك ما وجد من الموت؟ فلعله سهلا على من سهله الله عليه, فالرسول صلى الله عليه وسلم خفف عنا هذا الهلع والخوف من ذلك المجهول بوصف الحياة الجديدة جنة المؤمن وسجن الكافر, فلنستعد بالتزود من الخيرات والتقوى بدلا من الخوف والتربص.
كيفية العلاج الذاتي
اولا حسن الظن بالله, وبمحبته لمن اسلم نفسه وهواه لما امر به,ومن مطالب المحبة الاكرام والرحمة , فكن واثقا بان الله اعلم بخوفك وسيرحم ضعفك وما عليك الا ان تدع فقط.
ثانيا التسليم والرضا وهنا اقول لا يمكن الهرب من الموت كما لا يمكن الموت قبل الاجل, ولابد أن نقف أمام بعض الآيات العظيمة التي تجعل القلب اكثر اطمئنانا وسكينة:
(وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ كِتَابًا مُؤَجَّلًا) (آل عمران: 145(
) وَلَنْ يُؤَخِّرَ اللَّهُ نَفْسًا إِذَا جَاءَ أَجَلُهَا وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) (المنافقون: 11(
(فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ) (النحل:61(
(وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ) (الأعراف: 34(

ثالثا الاشتغال عن الوساوس بما ينفع - او على الاقل بما لا يضر من الاعمال - لاننا لسنا مكلفين بالكمال والمثالية الا حسب طاقتنا_ فالمريض بهذه الوساوس لا يفرض على نفسه ما يتحمله الصحيح , وبما ان مصدر هذه الوساوس الشيطان ليحزن الذين امنوا فلا بد من زيادة الطاعة والذكر وقراءة القران , واتخاذ اخوان واصدقاء يعينوا على الخير ويأمروا بالمعروف, ويدخلوا السعادة على النفس ويبعدوا الشخص عن العزلة, بالاضافة الى ممارسة الرياضة المفضلة او حتى المشي ولو القليل من الوقت, وزيارة الارحام والمشاركة بعمل تطوعي .
رابعا حاول ان ترتبط باي عمل لحين تجد عملا افضل منه ولا تنتظر في البيت وتزيد فرصة الوحدة والعزلة, لان المشاهد ان من به وسواس الموت يترك العمل في اغلب الاحيان,

بعض المراجع
د.محمد شريف سالم, مقالة, الخوف من الموت وجهة نظرنفسية
أ.إيناس مشعل, مقالة, ما تود أن تعرفه عن العلاج المعرفي السلوكي
http://www.maganin.com/content.asp?contentid=11899 (http://www.maganin.com/content.asp?contentid=11899)

معتصمة
26-12-2010, 08:18 PM
بارك الله فيك اخي الكريم فراس علي هذا الموضوع المهم جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك

فراس منيزل
27-12-2010, 03:47 AM
واياكم اخي رضا نشكر مروركم

فراس منيزل
27-12-2010, 03:49 AM
وفيكم بارك الله اختنا المعتصمة ونشكر مروركم الكريم

rafika
27-12-2010, 08:16 AM
بارك الله فيكم

فراس منيزل
27-12-2010, 10:10 AM
وفيكم بارك الله اخي

عوفي ب
27-12-2010, 06:51 PM
بارك الله فيك ////////////ورحم الله وليك واسكنهم فسيح جناته

إسلامية
27-12-2010, 07:22 PM
اللهم ارحمنا يا أرحم الراحمين ... اللهم آمين

فراس منيزل
27-12-2010, 07:38 PM
حياكم الله اخي العوفي
وشكرا لمروركم اختنا اسلامية

البلسم*
20-10-2011, 12:23 PM
بارك الله فيك,,

عبق الريحان
20-10-2011, 02:12 PM
الله يعيننا اخي فراس على كل المراحل

جزيت خيرا

فراس منيزل
20-10-2011, 04:16 PM
واياكم....اختنا

شروق وليد
04-11-2011, 01:11 PM
اللهم ارزقنا حسن التوكل عليك وافتح لنا أبواب رحمتك،وهون علينا سكرات الموت،واجعل الجنة مصيرنا.
(جزاك الله خيرا)