المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصيدة شعرية تصف الموت وما بعده ...


( أم عبد الرحمن )
23-04-2007, 08:54 AM
قصيدة شعرية تصف الموت وما بعده



ذنوبك يا مغرور تحصى وتحسبُ وتجمع في لوحٍ حفيظٍ وتكتبُ

وقلبك في سهوٍ ولهوٍ وغفـلةٍ وأنت على الدنيا حريصٌ معذبُ
تباهي بجمع المال من غير حله وتسعى حثيثاً في المعاصي وتذنبُ
أما تذكر الموت المفاجيك في غدٍ أما أنت من بعد السلامة تعطبُ
أما تذكر القبر الوحيش ولحده به الجسم من بعد العمارة يخربُ
أما تذكر اليوم الطويل وهـوله وميزان قسطٍ للوفاء سينصبُ
تروح وتغدو في مراحك لاهياً وسوف بأشراك المنية تنكبُ
تعالج نزع الروح من كل مفصلٍ فلا راحم ينجي ولا ثم مهربُ
وغمضت العينان بعد خروجها وبسطت الرجلان والرأس يعصبُ
قاموا سراعاً في جهازك أحضروا حنوطاً وأكفاناً وللماء قربوا
وغاسلك المحزون تبكي عيونه بدمعٍ غزيرٍ واكفٍ يتصببُ



ولربما يكون ابنك، ولربما يكون أخوك، ولربما يكون خليلك. وغاسلك المحزون تبكي عيونه بدمعٍ غزيرٍ واكفٍ يتصببُ


وكل حبيب لبه متحرقٌ يحرك كفيه عليك ويندبُ
وقد نشروا الأكفان من بعد طيها وقد بخروا منشورهن وطيبوا
وألقوك فيما بينهن وأدرجـوا عليك مثاني طيهن وعصّبوا
وفي حفرة ألقوك حيران مفرداً تضمك بيداء من الأرض سبسبُ
إذا كان هذا حالنا بعد موتنـا فكيف يطيب اليوم أكلٌ ومشربُ
وكيف يطيب العيش والقبر مسكنٌ به ظلماتٌ غيهبٌ ثم غيهبُ
وهولٌ وديدانٌ وروع ووحشةٌ وكل جديدٍ سوف يبلى ويذهبُ
فيا نفس خافي الله وارجي ثوابه فهادم لذات الفتى سوف يقربُ
ولا تحرقن جسمي بنارك سيدي فجسمي ضعيفٌ والرجا منك أقربُ
فما لي إلا أنت يا خالق الورى عليك اتكالي أنت للخلق مهربُ
وصلِّ إلهي كلما بر شارق على أحمد المختار ما لاح كوكبُ


جزء من محاضرة : ( كل نفس ذائقة الموت (http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=FullContent&audioid=26987) ) للشيخ : (نبيل العوضي (http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=lecview&sid=78))

فاديا
23-04-2007, 09:00 AM
ما اروع ما سطرت يداك اختاه الجنة الخضراء
كلمات من ذهب

( أم عبد الرحمن )
23-04-2007, 09:02 AM
بارك الله فيك اختى فاديا
وحفظك المولى من كل سوء

أبوسند
26-04-2007, 08:21 PM
جزاك الله خير وبارك الله في جهدك

( أم عبد الرحمن )
26-04-2007, 08:29 PM
وبارك الله فيكم اخى الفاضل وجزاكم الله خيرا

المؤمن بالله
26-04-2007, 08:38 PM
بـارك الله فيــك الجنه الخضــراء ..
وأثــابك الله على هــذه الأبيــات .. وياليتنــا نتعــض ..

حفظكــم البــاري .

( أم عبد الرحمن )
26-04-2007, 08:39 PM
جزاك الله خيرا أخى المؤمن بالله
دمتم بخير

إسلامية
05-04-2008, 08:35 PM
جزاكم الله خيرا

( أم عبد الرحمن )
26-10-2008, 05:00 PM
وجزاكم الله الجنة