موقع الشيخ بن باز

 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الخيمة الرمضانية > فقه الصيام

الملاحظات

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 01:28 PM   #1
معلومات العضو
فرحاااااان

Question هل نزول الدم من الفم عند الصوم يفسد الصوم أم ماذا ؟؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أحببت أن أستفسر من أهل العلم عن ما أواجهه أثناء صيامي، وهو أن لثتي وأسناني حساسة جدا لدرجة أنني عندما أتمضمض أو أغسل وجهي وألامس شفتي من الخارج ولو بخفة فإنها تنزف دما بسيطا ثم تتوقف.

وعندما أريد أن أتفل ( أعزكم الله ) و بالضبط عندما أقول ( خخخخ ) ولو بخفة فإنني لا ألبث إلا وأحس بطعم الدم فأسرع بالمضمضة و تفله.


فهل هذا الدم يفطر أم لا ؟؟؟
علما أنه غصبا عني.




وآسف لطريقة شرحي واعذروني فدائما مايخونني التعبير

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 03:04 PM   #3
معلومات العضو
الليبي السلفي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي فرحاااااان بارك الله فيك وفي سؤالك

واليك الجواب :

النزيف الذي يحصل على الأسنان لا يؤثر على الصوم ما دام يحترز من ابتلاعه ما أمكن , لأن خروج الدم بغير إرادة الإنسان لا يعد مفطرا ولا يلزم من أصابه ذلك أن يقضي , وكذلك لو رعف أنفه واحترز ما يمكنه عن ابتلاعه فإنه ليس عليه في شيء ولا يلزمه قضاء .

...ولو وصل شيئاَ من الدم إلى جوفه بغير اختياره في هذه الحال فإنه لا حرج عليه ....

http://www.sahab.net/sahab/showthrea...oto=nextoldest

[الشيخ محمد بن عثيمين] .رحمه الله.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 04:39 PM   #5
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي




بارك الله فيكم أخي الحبيب ( فرحان ) ، قبل الإجابة على تساؤلكم الكريم فلا بد من معرفة ما هيَّ مفطرات الصوم ؟؟؟

الجواب : مفطرات الصوم أقسام :

بعضها ما ورد عليه الدليل من الكتاب والسنة ، وبعضها بالإجماع 0
فمن الكتاب والسنة :

قول الله عز وجل : ( وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ) ( سورة البقرة – الآية 187 ) 0

فالأكل والشرب والجماع ورد به النص كما جاء في الآية الكريمة 0

وفي أحاديث كما ثبت من حديث أبو هريرة – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من ذرعه القيءُ وهو صائم فليس عليه قضاء ، ومن استقاء فليقض ) ( الأربعة والحاكم – صحيح الجامع 6243 ) 0

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله تعالى - : ( فمن المفطرات ما يكون استفراغاً ومنه ما يكون امتلاءً ) 0

الاستفراغي : خروج شيء من الجسم ، مثل : الاستقاءة ( القيء بالعمد ) ، ومثل الجماع لأنه استفراغ الماء ، ومثل الحيض ( استفراغ الدم ) ، والاحتجام ( إخراج الدم ) أي يكون خروج شيء من الجسم 0

الامتلائي : دخول شيء إلى الجسم ، مثل الأكل والشرب 0

يقول شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله - : ( فالصائم قد نهي عن أخذ ما يقويه ويغذيه من الطعام والشراب فَيُنهى عن إخراج ما يُضعِفُهُ ويِخرِجُ مادتَهُ التي بها يتغذى ) 0

إلا الأشياء التي ليست باختيار الإنسان مثل : الخارج من السبيلين ، الاحتلام في النوم سواء في الصباح أو المساء ، وكذلك دم الحيض هو يفسد الصيام ولكنه يخرج دون اختيار المرأة 0

سئلت اللجنة الدائمة عن امرأة جرحت جرحاً بليغاً نتيجة حادث أو أمر ما ، فهل يفسد صومها ؟؟؟

فأجابت : ( إذا نزف من الشخص دم بغير اختياره وهو صائم فإن صيامه صحيح ) ( فتاوى رمضان – 2 / 461 ) 0

هذا ما تيسر لي أخي الحبيب ( فرحان ) ، زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 08:09 PM   #6
معلومات العضو
مسك الختام
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

أخي الفاضل جرب استخدام السواك بكثرة ، وبين حين وآخر في غير أوقات الصيام تمضمض بـماء : ( المر ) أو ( القرض )
وبحول الله ستتخلص من نزف اللثة ...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 09:16 PM   #7
معلومات العضو
عمر السلفيون
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء
   [CENTER][IMG]الاستفراغي : خروج شيء من الجسم ، مثل : الاستقاءة ( القيء بالعمد ) ، ومثل الجماع لأنه استفراغ الماء ، ومثل الحيض ( استفراغ الدم ) ، والاحتجام ( إخراج الدم ) أي يكون خروج شيء من الجسم 0

سئلت اللجنة الدائمة عن امرأة جرحت جرحاً بليغاً نتيجة حادث أو أمر ما ، فهل يفسد صومها ؟؟؟

فأجابت : ( إذا نزف من الشخص دم بغير اختياره وهو صائم فإن صيامه صحيح ) ( فتاوى رمضان – 2 / 461 ) 0



أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0




شيخنا الفاضل هل من دليل يلزم الفطر بكلا الحالتين ؟

مع العلم الرسول صلى الله عليه وسلم قال ( ــ لا يفطر من قاء و لا من احتلم و لا من احتجم *.*‌

تحقيق الألباني (حسن) انظر حديث رقم: 7742 في صحيح الجامع.‌

كما أنه ثبت بآثار صحيحة أن الرسول قد احتجم وهو صائم !!!!
فقد روى البخاري في صحيحه وكذا بقية السنن ((احتجم النبي صلى الله عليه وسلم وهو صائم )).

اما حديث أفطر (الحاجم والمحجوم )ففيه مقال بين أهل العلم حول نسخه
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 09:46 PM   #8
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي




بارك الله فيكم أخي الحبيب ومشرفنا القدير ( عمر السلفيون ) ، أنقل لكم كلاماً مبدعاً في المسألة للعلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - حيث سئل عن :

( أحكام احتجام الصائم في رمضان )


السؤال : سمعنا من فضيلتكم بأن الحجامة تفطر الصائم بدليل حديث : ( أفطر الحاجم والمحجوم ) وهل ما ذكر عن جماهير أهل العلم أنهم ذهبوا إلى عدم فطره وكراهية ذلك بأدلة أخرى قوية تعارض هذا الحديث، كاحتجامه صلى الله عليه وسلم وهو صائم ، هل هذا صحيح ، نرجو التفصيل في هذه المسألة ؟ وإذا كانت الحجامة من المفطرات فهل يدخل فيها الحاجم بظاهر لفظ الحديث ؟ وما هو حال الحاجم في زماننا هذا ؟؟؟

فأجاب - رحمه الله ( تفطير الحجامة للصائم دل عليها حديث شداد بن أوس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( أفطر الحاجم والمحجوم ) قال الإمام أحمد : هو حديث صحيح، وصححه كذلك شيخ الإسلام ابن تيمية ، وله رسالة ينبغي لطالب العلم قراءتها رسالة صغيرة تسمى: حقيقة الصيام ، بحث فيها بحثاً جيداً عن الحجامة والاكتحال والحقنة وأشياء كثيرة مهمة جداً، وفيها أصول وقواعد ينتفع بها طالب العلم، وإذا كان هذا الحديث صحيحاً : ( أفطر الحاجم والمحجوم ) فإنه يجب أن يؤخذ على ظاهره، ولا يحل أن يحرف كما قال بعض العلماء الذين لا يرون أن الحاجم والمحجوم يفطران، قالوا: معنى أنهما كادا يفطران، كيف كادا يفطران؟ والرسول يقول: ( أفطر ) وقال بعضهم: إنهما كانا يغتابان الناس، فقال الرسول: ( أفطر الحاجم والمحجوم ) كيف يعلق النبي عليه الصلاة والسلام الحكم على وصف غير موجود ونلتمس نحن له وصفاً مفقوداً، يعني: الآن إذا قلنا أنهما أفطرا لأنهما يغتابان الناس صار الحكم مبنياً على الحجامة أم على الغيبة؟ على الغيبة، فكيف نلغي وصفاً علق الشارع الحكم عليه ونعتبر وصفاً لم يعلق الحكم عليه ؟!! وأيضاً نقول لهم: هل الغيبة تفطر الصائم؟ لا. الغيبة صحيح أنهما تنافي مقصود الصيام وروح الصيام لكن لا تفطر الصائم، قال الإمام أحمد رحمه الله: لو كانت الغيبة تفطر لم يبق لنا صوم. لأنه لا سماح من الغيبة إلا من شاء الله. وأما حديث ابن عباس : ( أن النبي صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم واحتجم وهو صائم ) فإن قوله : ( احتجم وهو محرم واحتجم وهو صائم ) شاذ ، يعني ذكر الصيام شاذ، وكذلك أشذ منه قول : ( احتجم وهو محرم صائم ) فإنه شاذ؛ لأن الرسول عليه الصلاة والسلام لم يكن محرماً يوماً من الأيام وهو صائم، هذه غزوة الحديبية في ذي القعدة ولم يدخل مكة وكذلك أيضاً عمرة القضاء كانت أيضاً في ذي القعدة وعمرته في حجه كانت في ذي القعدة ودخل مكة في رمضان في غزوة الفتح وهو غير صائم مفطر، فتبين أنه لا يصح الحديث : ( احتجم وهو صائم محرم ) ، أما وهو صائم وحده، فقالوا: إنه شاذ، ثم على فرض أنه محفوظ يحمل على ما قبل النسخ؛ لأن حديث شداد ناقل عن الأصل، وقد ذكر أهل العلم أن من المرجحات عند التعارض النقل عن الأصل؛ لأن الناقل عن الأصل معه زيادة علم. أما بالنسبة للحاجم فهل يفطر في وقتنا هذا أم لا؟ فالجواب عليه: من قال من العلماء: إن الإفطار بالحجامة أمر تعبدي فلا تعقل علته، فإنه يرى أن الحاجم في وقتنا يفطر كالمحجوم؛ لأن هذا تعبدي لا نعرف العلة. ومن رأى أن الحكم معلل كما هو رأي شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله فإن الحاجم في وقتنا لا يفطر، وذلك لأن الحاجم في عهد النبي صلى الله عليه وسلم يمص القارورة التي يكون فيها الدم عند الحجامة، كانوا في الأول في قارورة من حديد ولها أنبوبة صغيرة رفيعة جداً، إذا شَرَطَ الحاجم محل الحجامة بالموسى وضع هذه القارورة على هذا المكان ثم يمص عن طريق الأنبوبة الصغيرة، لكي يفرغ الهواء، وإذا فرغ الهواء انجذب الدم حتى تمتلئ القارورة ثم تسقط، فكانوا فيما سبق يمصون هذه الأنبوبة التي في القارورة، وربما عند المص يصل شيء من الدم إلى حلق الحاجم وهو لا يشعر والمظنة أحياناً تلحق بالمئنة، يعني: أن المظنون يلحق أحياناً بالمتيقن. فعلى رأي شيخ الإسلام رحمه الله نقول: إن الحاجم في وقتنا الذي يحجم بالآلات وليس له علاقة بها لا يفطر، وما ذهب إليه شيخ الإسلام رحمه الله أقوم من القول بأن الحكم تعبدي؛ لأن الحكم إذا كان معللاً بعلة تشهد لها النصوص فإنه يجب أن يربط بها وجوداً وعدماً، بخلاف التعبدي المحض. لو قال لك قائل: لماذا صارت الظهر أربع ركعات ولم تكن ثمان ركعات؟ ماذا نقول: هذا تعبدي، تعبدنا الله بهذا العدد لابد أن نقوم به ) 0

* مسألة : امرأة تبرعت بالدم ، فهل يفسد صومها ؟؟؟

الجواب : قياساً بالاحتجام كما قاله العلماء فإن ذلك يفطر، لقوله صلى الله عليه وسلم كما ثبت من حديث ثوبان – رضي الله عنه أَفطَرَ الحاجِمُ والمحجومُ ) ( صحيح أبو داوود 2367 ) ولذلك لا يجوز التبرع في الدم أثناء فترة الصوم 0

يقول العلامة العثيمين – رحمه الله - : ( أما إذا أخذ من الدم كمية كبيرة يلحق البدن بها ضعف فإنه يفطر بذلك ، قياساً على الحجامة التي ثبتت السنة بأنها مفطرة للصائم ) ( فتاوى رمضان – 2 / 466 ) 0

هذا ما تيسر لي أخي الحبيب ( عمر السلفيون ) ، زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 10:17 PM   #9
معلومات العضو
عمر السلفيون
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

شيخنا الفاضل بارك الله فيك على هذا النقل من أحد مشايخنا رحمهم الله جميعا .


إن ما تفضلت به من نقل عن الشيخ رحمه الله ليس من المسلمات فنحن لا ندين الله بتقليد مذهب بعينه بل بما ثبت مترجح لدينا من ادلة تفيد بالمسألة
وبناء على ذلك أقول : أنا أدين الله جل في علاه بأن الاحتجام لا يفطر بأدلتي القطعية وبظاهر أحاديث نبينا عليه أفضل الصلاة والسلام الصحيحة غير الضعفية او المنسوخة وبه أقول وعليه ألقى الله جل في علاه فإن سألني لماذا احتجمت او أسلت دمك في رمضان أقول بعد أن يلقنني الله حجتي أقول أي رب أن أمرتني بكتابك أن أتبع الرسول وها انا اتبعته بقوله صلى الله عليه وسلم لا يفطر من قاء و لا من احتلم و لا من احتجم
وباُر الصحيح الذي أجمعت الامة على صحة ما فيه ألا وهو صحيح البخاري قال
(احتجم النبي صلى الله عليه وسلم وهو صائم ).
وإن سألني الله عن حديث أفطر الحاجم والمحجوم أقول :أي رب ها هي الأمة اجمعت على أن العمل بالأول هو الأصح وإن اختلف أحد المذاهب عن ذلك لاجتهاد منه أو لأثارة من شبهة دليل وقد نهيتنا عن التقليد وبهذا أخذنا بما ترجح عندنا من ادلة بأن الاحتجام او إسالة الدم للصائم لا تفطر

واخيرا لن نخوض كثيرا بهذه المسألة اترككم مع هذا البحث الوجيز للشيخ سليمان العلوان حفظه الله ففيه الخير الكثير والبحث الدقيق إن شاء الله
هذا والله أعلم
والله من وراء القصد
---------------------------------------

قال الشيخ سليمان العلون - حفظه الله :

621/ وعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم (احتجم وهو محرم واحتجم وهو صائم) .

هذا الحديث من أفراد الإمام البخاري رحمه الله عن الإمام مسلم .

قال الإمام البخاري رحمه الله حدثنا معلى بن أسد قال أخبرنا وهيب عن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما.

ورواه البخاري في صحيحه من طريق عبد الوارث بن سعيد عن أيوب بلفظ (احتجم النبي صلى الله عليه وسلم وهو صائم ).

ورواه النسائي في السنن الكبرى من طريق ابن وهب قال حدثني ابن أبي ذئب عن الحسن بن زيد عن عكرمة عن ابن عباس به . ورواه النسائي مـن طريق عبد الله بن رجاء عن هشام عن عكرمة به .

ورواه النسائي في الكبرى من طريق حماد بن زيد عن أيوب عن عكرمة عن ابن عباس به واختلف فيه على حماد بن زيد فرواه أيضاً عن أيوب عن عكرمة مرسلاً وتابعه على إرساله معمر كما عند النسائي وإسماعيل ابن عُليّة كما عند النسائي أيضاً.

ومن وصله أوثق ممن أرسله ومن ثم قال الإمام الحافظ بن حجر رحمه الله وهذا الحديث صحيح لا مرية فيه .

وقد أعله الإمام أحمد وطائفة من المحدثين فرجح بعضهم إرساله وقال بعضهم الراجح عدم ذكر الصوم نص عليه الإمام أحمد رحمه الله في رواية الخلال، والصحيح ما ذهب إليه البخاري رحمه الله من أن لفظة الصوم محفوظة في الحديث وأن الصحيح في الخبر ترجيح رفعه فقد رفعه وهيب بن خالد وهو ثقة ثبت أوثق ممن أرسله كابن عليّه ومعمر وقد توبع وهيب على رفعه تابعه عبد الوارث وحماد بن زيد في رواية وكذلك توبع أيوب في روايته عن عكرمة تابعه هشام وغيره والحديث صحيح . وهو دليل على أن الحجامة لاتفطر الصائم ونظيرها أخذ الدم للتحليل وبهذا قال جمهور العلماء وهو مذهب أكابر أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم .

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showth...958#post100958
http://www.aliman.org/bokus/blogmram.htm

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-10-2006, 11:08 PM   #10
معلومات العضو
فرحاااااان

افتراضي

جزاك الله خيرا شيخنا أبو البراء

بارك الله فيك أخي عمر السلفيون وشكرا لمرورك ومشاركتك وننتظر الفيصل في هذه المسألة...



أختي الفاضلة مسك الختام

والله نفسي أستعمل المسواك أو فرشاة الأسنان ولكن سأتعب من كثرة الدماء التي ستخرج وأيضا ستزيد حساسية أسناني ضد الأكل أو الشرب وغير ذلك..


أما قضية الماء المر فأظن أنها مفيده، وأنا سمحت بأن المضمضة بالماء المالح يوميا تزيل نزيف اللثة بشكل قوي..
والمشكلة أن الماء الذي نغتسل منه هو ماء التحلية ( بين الحلو والمر )


بارك الله فيك على هذه النصيحة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:

 

Skin EdiTe By ViSiOn

Powered by vBulletin® Version, Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd.

  web site traffic counters


 
 

:: شبكة رسمـ كمـ للتصميمـ ::